الرياضي

الاتحاد

جوران: «الأبيض» متمرس لكن الفوز طموح «الأزرق»

جانب من تدريبات المنتخب الكويتي أمس (تصوير يوسف السعدي)

جانب من تدريبات المنتخب الكويتي أمس (تصوير يوسف السعدي)

هنأ جوران مدرب منتخب الكويت الجميع بعيد الفطر المبارك في المؤتمر الصحفي الذي سبق مباراة فريقه مع منتخبنا، مشيراً إلى صعوبة اللقاء على الطرفين حيث إن كلاً منهما يطمح إلى الفوز والحصول على الثلاث نقاط.
وقال: نواجه منتخباً محترفاً يقاتل لاعبوه بقوة من أجل الفوز وهو منتخب متمرس، غير أن الفوز هو طموح «الأزرق» ونتمنى أن نحققه، وأن تخرج المباراة في صورة يرضى عنها الجميع خاصة أنها تقام في يوم احتفال الاتحاد الدولي “فيفا” باللعب النظيف، وهذه الجولة الأولى في مرحلة التصفيات الثالثة وسيكون الفوز حليف الفريق الذي يلعب بتركيز عالٍ ويتبع تعليمات مدربه.
وقال مدرب الكويت: كل اللاعبين في قمة الجاهزية عدا المدافع مساعد ندا الذي تدرب مؤخراً مع المنتخب إلا أن مشاركته من عدمها تتوقف على حالته في الحصة الأخيرة وقرار الجهاز الطبي والتي سأقوم بعدها بتحديد أفضل 11 لاعباً للتشكيلة الأساسية لمباراة اليوم، ولاشك أن اللاعبين تأثروا بفترة الصيام حيث لا توجد فترة كافية للعودة إلى الوضع الطبيعي إلا أن التأثير قل كثيراً بعد أداء اللاعبين أكثر من حصة تدريبية بعد عطلة العيد وأصبحوا أكثر تأقلماً مع الوضع الجديد.
وتحدث جوران عن جدول المباريات مؤكداً أن وضعه غير مريح إذ من الصعب أن تؤدي مباراة هامة خارج أرضك ثم تعود وتواجه كوريا الجنوبية في الجولة الثانية والذي يعتبر أقوى منتخبات المجموعة الثانية.
وقال إن هذه ظروف وواقع يجب أن نتقبله ونتعامل معه بكل جدية متمنياً أن يحقق فريقه الطموحات لافتاً إلى أنه من الممكن أن يصل إلى غايته من أول مباراتين رغم أن الكل متخوف من وضع جدول المباريات.
وأشار جوران إلى أن منتخب الكويت لعب مباراة واحدة في الفترة الأخيرة وخسرها أمام نظيره العماني بهدف نظيف وواصل تدريباته خلال الخمسة أيام التي قضاها بالعين.
وقال: ندرك تماماً إن منتخب الإمارات سيحظى بمساندة جماهيرية كبيرة وأن تأثير الحرارة والرطوبة سيكون على المنتخبين وأن اللاعبين متعودون على مثل هذه الأجواء.
ومن جانبه، قال جراح العتيقي لاعب منتخب الكويت خلال المؤتمر الصحفي إن نتائج السنوات الأخيرة ترجح كفة منتخب الإمارات على نظيره الكويتي في المواجهات التي جمعتهما في كل البطولات متمنياً أن تكون هذه التصفيات خيراً وبركة على منتخب بلاده وأن يكون اللاعبون عند حسن الظن بهم.
وأضاف: حققنا نتائج طيبة في آخر سنتين ونتمنى أن نواصل هذا النجاح. الإمارات منتخب كبير ويتعامل باحترافية ونأمل أن تتغير الموازين الليلة وأن تخرج الجماهير راضية عن الأداء وأن نحقق الفوز في هذه الجولة.
وكان المنتخب الكويتي قد أدى مرانه الأخير مساء أمس على ملعب المباراة بالقطارة في حضور الشيخ طلال الفهد رئيس اتحاد الكرة الكيتي الذي وصل إلى مدينة العين مساء أمس الأول، وجرى التدريب تحت إشراف مدربه الصربي جوران ومساعده عبدالعزيز حماده ومشاركة 24 لاعباً بمن فيهم العائد من الإصابة مساعد ندا الذي أصبح قريباً من الدخول في تشكيلة المدرب ولكن يبقى القرار بيد الجهاز الطبي لـ “الأزرق”، وتركز التدريب على جوانب اللياقة والفنية والجمل التكتيكية التي ينوي المدرب تطبيقها في لقاء اليوم.
ويرأس الوفد الكويتي أسامة حسين ويضم علي محمود مشرفاً والصربي جوران مدرباً وحسين بوحمد للعلاقات العامة وعبدالعزيز حمادة مساعدا للمدرب وزلاتان فيتيش مدربا لحراس المرمى والكسندر مدرباً للياقة البدنية والدكتورعبدالمجيد البناي أخصائيا للعلاج الطبيعي وعلي الشمالي طبيباً ولوبوش مدلكا وفرج السيد مسؤولا للتجهيزات إضافة الى 24 لاعبا بعد انضمام وليد علي المحترف بصفوف الاستقلال الايراني ومحترف الاتحاد السعودي فهد العنزي.
ومن المنتظر أن يقوم الجهاز الفني للمنتخب الكويتي باستبعاد حارس مرمى ولاعب آخر لتقليص القائمة إلى 18 لاعبا لمباراة اليوم.

اقرأ أيضا

خان.. «الحصان الأسود» إلى «إنييستا الزعيم»