الاقتصادي

الاتحاد

«آياتا»: 6? نمو حركة نقل الركاب خلال يوليو

ازدياد حركة نقل الركاب في العالم رغم تباطؤ النمو في أميركا والصين خلال يوليو

ازدياد حركة نقل الركاب في العالم رغم تباطؤ النمو في أميركا والصين خلال يوليو

قال الاتحاد الدولي للنقل الجوي “آياتا” أمس إن حركة النقل الجوي للركاب على مستوى العالم زادت 5,9% خلال يوليو مقارنة مع العام السابق في حين تراجع الشحن الجوي للبضائع 0,4%. وعزا “آياتا” تراجع الشحن الجوي إلى الضعف الاقتصادي العام في منطقة آسيا والمحيط الهادي عقب الزلزال وكارثة أمواج المد العاتية التي ضربت اليابان.
ويعني ارتفاع أعداد الركاب في يوليو أن المقاعد المتاحة على الطائرات امتلأت بنسبة 83,1% رغم أن الطاقة الاستيعابية زادت بنسبة 5,4%. وشهدت الطائرات في أميركا الشمالية أعلى نسبة إشغال حيث بلغت نسبة استغلال الطاقة الاستيعابية 86,8% في يوليو رغم ان هذه هي المنطقة التي شهدت أقل زيادة في الطاقة الاستيعابية.
وقالت “آياتا” إن زيادة أعداد الركاب التي تجاوزت المستويات المعتادة في مثل هذا الوقت بسبب العطلات في نصف الكرة الأرضية الشمالي تعكس على الأرجح حالة من التفاؤل سادت في وقت سابق من العام. غير أن التوقعات تبدو أقل وردية. وجاءت أعداد المسافرين على الخطوط الداخلية اقل بكثير منها على الخطوط الدولية فيما يرجع أساساً إلى ركود الطلب في اليابان حيث هبطت أعداد المسافرين بنسبة 16,7% منذ يوليو تموز 2010. غير أن “آياتا” قالت إن أعداد المسافرين داخلياً ارتفعت في الهند والبرازيل بنسبة 20,6% و17,8% على التوالي. لكن الأسواق الأكبر، وهي الولايات المتحدة والصين، شهدت تباطؤاً إذ نمت السوق الأميركية بنسبة 2,1% وتراجع نمو السوق الصينية بحدة إلى 5,1%.

اقرأ أيضا

العالم يتحد دعماً لـ«إكسبـو 2020 دبي»