الاقتصادي

الاتحاد

تقرير: ارتفاع ديون اليونان إلى خارج نطاق السيطرة

قالت لجنة برلمانية يونانية مستقلة من الخبراء في تقرير نشر أمس إن دين اليونان يخرج عن نطاق السيطرة ومن المرجح ألا تفي بمستهدفات ميزانيتها في عام 2011، حتى إذا نفذت بشكل كامل الإصلاحات المؤلمة بسبب اشهر من التأخير من جانب الحكومة والركود الشديد.
وحذرت اللجنة المشكلة حديثاً، والمعروفة باسم مكتب ميزانية الدولة وهي لجنة مستقلة عن الحكومة، من أن العجز الأساسي للبلاد يتزايد وأنه تجاوز بالفعل الرقم المستهدف السنوي في الأشهر السبعة الأولى من العام الجاري. وجاء في التقرير، الذي نشرته صحيفة “كاثيميريني” اليونانية، إنه “تجب الإشارة إلى أن العجز الأساسي للأشهر السبعة الأولى من العام أعلى بشكل كبير من الرقم المتوقع للعام بأكمله ويبلغ 1,7% من الناتج المحلي الإجمالي”.
وحذر التقرير من أنه حتى إذا طبقت الحكومة اليونانية بشكل كامل الإجراءات التقشفية هذا العام، فإنها ستظل غير قادرة “على الوفاء بتعويض التراجع في تحقيق مستهدفات الميزانية”. جاء التحذير في الوقت الذي يزور فيه حالياً أثينا مسؤولون كبار من الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي لمراجعة برنامج التقشف للبلاد المثقلة بالديون قبل اتخاذ قرار بشأن الإفراج عن دفعة جديدة من قروض الإنقاذ بقيمة إجمالية 8 مليارات يورو الشهر المقبل.

اقرأ أيضا

الاتحاد للطيران تعيد المواطنين مجاناً إلى الوطن