أرشيف دنيا

الاتحاد

ديانا حداد: ألبومي المصري اللبناني يصدر قريباً وأغنيتي القادمة لشاعر خليجي كبير

 ديانا حداد

ديانا حداد

مطربة فرضت نفسها على الساحة بصوتها العذب وأغنياتها المتميزة.. اختفت فترة ثم عادت إلى الساحة من جديد بقوة من خلال «كليبات» استثنائية منفردة .. تتمتع بطريقة خاصة في الأداء، وضعتها في قائمة مطربات الصف الأول.. تدرس خطواتها بدقة في عالم الطرب، إنها ديانا حداد التي تحدثت في حوارها معنا عن علاقتها بشركات الإنتاج، واتجاهها لإنتاج أغنياتها على نفقتها الخاصة، وعن أوبريت «سلامتك يا مصر» التي شاركت فيه مؤخراً، وحددت أصدقاءها في الوسط الفني.

تقول ديانا حداد عن الإنتاج الشخصي لألبوماتها، في ظل عدم وجود شركة إنتاج: في الوقت الراهن تراجعت شركات الإنتاج عن دعم المطربين، لأسباب كثيرة، أهمها المادية، ولكن لا نعرف ماذا سيحصل في المستقبل، فنحن نسير في عصر السرعة والاختلاف والتقلبات.
وتضيف: العملية الإنتاجية في السنوات الأخيرة قد تغيرت، حيث أصبح المنتج الرئيسي هو الفنان، وتحولت شركات الإنتاج إلى شركات للتوزيع، فقمت من خلال إدارة أعمالي الإدارية والإعلامية بعمل خطة عمل وميزانية خاصة من أجل متابعة وإصدار الألبومات الخاصة بي، من أجل الوجود المستمر أمام الجمهور الذي نعمل من أجله ويطالبنا دائماً بالجديد.
الألبوم الجديد
وحول النجومية وهل أصبح لها مقاييس أخرى حالياً قالت ديانا: مقاييس النجومية الحقيقية لم ولن تختلف، ولكن الأمور والطرح الإعلامي هو الذي يتغير ويتبدل بين الحين والآخر، فأصبحت بعض الأمور بلا مقاييس ثابتة وهو ما يؤثر على الوسط الغنائي أحيانا بالسلب، لكني أؤكد أن المقياس الحقيقي للنجومية هو حب الجمهور وتواصله المستمر مع الفنان من أجل تقديم فن جميل ومناسب لذوق الجمهور.
وعن ألبومها المصري اللبناني الذي تحدثت عنه منذ أكثر من سنة ولماذا توقف المشروع، وهل الأغنية الخليجية هي السبب تؤكد ديانا: مشروع الألبوم لم يتغير ولم يتوقف، وقمت بتجهيز أغنياته منذ فترة طويلة، ولكننا قمنا بتأجيله أكثر من مرة بسبب الأوضاع السائدة حالياً في الوطن العربي، والجميع يعلم ويشاهد ذلك، إلى جانب أنني قمت بإضافة أغنية مصرية وأخرى لبنانية، وقمت بتأجيل أغنيتين منه، ونحن الآن نقوم بالتنسيق مع الشركة التي ستقوم بتوزيع الألبوم ليطرح قريباً في الأسواق.
وتضيف: الغناء الخليجي يتميز بأنه لم يأخذ من أي لون غنائي آخر، وقد قدمت كل الألوان الغنائية عبر الأغنيات المنفردة أو الألبومات، حيث قمت بطرح ألبوم خليجي ثم أتبعته بأغنية لبنانية «يا عيبو»، ثم عدت بأغنية خليجية وقمت بالتحضير لأغنيات مصرية ولبنانية جديدة، سنقوم بطرحها خلال الفترة القادمة، لكنني أؤكد أنني لا أفكر بالكمية بقدر ما أنظر إلى النوعية.
تجربة التمثيل
وعن تصريحها السابق بأن السينما لا تناسب أخلاقياتها؟ وماذا كانت تقصد من ذلك.. تقول ديانا: لم أقل ذلك، لكني قلت إنني في الوقت الحاضر لا أريد خوض تجربة التمثيل لأني أحب الغناء وأسير على هذا الخط الذي أحبني عليه الجمهور، ورغم أنه عرض عليّ مجموعة من الأعمال الدرامية والسينمائية المختلفة، إلا أنني لم أجد نفسي في التمثيل بتاتاً.
وحول فكرة ظهورها بـ 12 «لوك» مختلفاً في كليبها الأخير الذي حمل عنوان «قالت ديانا» توضح: الفكرة جاءت من قبل المخرج فادي حداد بعد الاجتماعات المتكررة بيننا لتصوير الأغنية، حيث أحببنا أن نقدم صورة مختلفة من خلال الأبراج التي كانت محور الكليب. وبعدما اتفقنا على «ستوري بورد» الأغنية، قمت بالتنسيق مع مصمم الأزياء عقل فقيه والمصممة تمارا من أجل الفساتين وأجرينا بعض الأعمال الخاصة بـ»اللوك» مع المختصين مع «آرت دايكتر» مصباح بعلبكي.
وعن اللوك الذي وجدت نفسها فيه قالت: كل «لوك» جاء مختلفاً عن الآخر، وكل واحد منهم له رمزه حسب البرج، ووجدت نفسي فيها جميعاً فكلها مميزة، لكنني أحببت أكثر برجي وهو الميزان.
خطوط حمراء
وتضيف ديانا: أثناء اختيار أماكن التصوير لم نفكر في الأمر إن كان في لبنان أو خارجه، ولكن عندما تم الاتفاق مع المخرج قام بتجهيز كل الديكورات اللازمة في بيروت بأحد الاستوديوهات، وقمنا بالتنفيذ.. وواجهت عدة صعوبات من أجل تصوير هذا الكليب، لكننا كنا جميعاً سعداء بالعمل بروح الفريق الواحد حيث رسمنا 12 لوحة جميلة تجسدت في كليب «قالت ديانا».
وحول التكلفة الكبيرة للكليب، ولماذا لم تتعاقد مع شركة إنتاج وفضلت الاعتماد على إنتاجها الخاص تقول ديانا: حتى وقت تصوير الكليب لم أكن قد قمت بالاتفاق مع أي شركة إنتاج بشكل نهائي، إلى جانب أن الأغنية وجميع أغاني الألبوم من إنتاجي الخاص، وهو الأمر الجاري حالياً من ناحية عملية الإنتاج بشكل عام.
أما عن الأزياء التي تفضلها، فتشير إلى أنها تحب كل جميل في عالم الأزياء وتتابع الموضة باستمرار، ولكن مع مراعاة الخطوط الحمراء التي لا تتخطاها أبداً.
وعن الأصدقاء تقول: أصدقائي كثيرون في الوسط الفني، لكنني على تواصل دائم مع الفنانين ماجد المهندس، وحسين الجسمي، وفايز السعيد، إلى جانب الفنانة أحلام والفنانة يارا.
لا أستطيع الكشف عنها
وعن جديدها خلال الفترة المقبلة تؤكد: أقوم بالتحضير لأغنية من كلمات شاعر كبير في الخليج، ولكنني لا أستطيع الكشف عنها في الوقت الحاضر لحين اكتمال العمل بشكل نهائي، وأتوقع أن يلاقي صدى طيباً بين الجمهور، خاصة أن كلمات الأغنية مؤثرة وواقعية. كما قمت بتجهيز أغنية مع المطرب العالمي كارل وولف، وسأقوم بطرحها ضمن أغنيات الألبوم المقبل، ويوجد لدي بعض العروض من قبل بعض الفنانين وهي في طور الدراسة حيث نبحث عن الأفكار الجديدة والمميزة. وكذلك أشارك حالياً في أوبريت «سلامتك يا مصر» من إشراف أشرف سالم، ويشارك معي من المطربين، هاني شاكر ومدحت صالح وإيهاب توفيق، إلى جانب أوبريت آخر يحمل عنوان «حلم السلام» من كلمات أسير الرياض وألحان حمد الخضر ويشارك فيه مجموعة من الفنانين، من بينهم عبد الله الرويشد، ونبيل شعيل، وفايز السعيد، وخالد عبد الرحمن، وهند البحرينية، وسلمان حميد، وعدد من النجوم.


جوائز مدفوعة
عن رأيها في الجوائز المدفوعة التي انتشرت مؤخراً، تقول ديانا حداد: هناك من يدفع ليحصل على الجوائز، وهناك من يأخذها بجدارة واستحقاق.. وحول المكان التي تقضي فيه العيد وعن هواياتها، تقول: أقضي أيام العيد في بيروت، وعن الهوايات فأنا أحب القراءة وممارسة الرياضة ومتابعة بعض المباريات.

اقرأ أيضا