الإمارات

الاتحاد

11 ألف مخالفة عدم تجديد ترخيص المركبات بدبي خلال 6 أشهر

شرطي مرور يحرر مخالفة لإحدى السيارات

شرطي مرور يحرر مخالفة لإحدى السيارات

كشفت احصائيات الادارة العامة للمرور بشرطة دبي أن مخالفات عدم تجديد ترخيص المركبة بعد انتهاء مدته بلغت خلال الأشهر الستة الأولى من العام الجاري 10 آلاف و713 مخالفة، فيما بلغ عدد مخالفات قيادة مركبة غير مؤمن عليها 4 آلاف و646 مخالفة بذات الوقت.
وكانت هيئة الطرق والمواصلات بالإمارة قد أعلنت في يوليو الماضي أنها شطبت خلال الربع الأول من العام الجاري نحو 13 ألف ملكية مركبة مسجلة في دبي مضى على عدم تجديد ترخيصها عامين، مبينة ان عدد المركبات غير المجددة لأكثر من عام 81 ألفا و399 مركبة.
واكد اللواء محمد سيف الزفين مدير الادارة العامة لمرور دبي أن إدارته تلاحق المركبات منتهية الترخيص كونها بحسب القانون مطلوبة للحجز لما تشكله من خطر على السلامة المرورية منوها إلى ان التنسيق بين إدارته وبين هيئة الطرق والمواصلات في هذا الشأن أفضى إلى إغلاق الملفات المروية لهذه المركبات داعيا أصحابها إلى المسارعة بتجديد ملكيات مركباتهم.
ولفت الى أن حجز المركبات المنتهية الصلاحية او شطب الملف المروري طبق للحفاظ على سلامة الطرقات خاصة أن المركبات غير المسجلة والتي لم يقم اصحابها بفحصها للنظر في صلاحيتها للسير في الطرقات قد تتسبب بتعريض سائقيها أو أفراد الجمهور للخطر.
وقال ان المركبات غير المشطوبة يتم حجزها وبيعها بالمزاد العلني بعد تصفية المستحقات عليها، موضحا أن الإدارة العامة للمرور في شرطة دبي تقوم بحملات مستمرة لضبط المركبات منتهية الترخيص التي تسير على الطرقات وتحرر المخالفات لسائقيها.
وكشف عن أن الفرق الميدانية تمكنت من حجز العديد من المركبات منتهية تراخيصها، لافتا إلى أن عددا كبيرا من أصحابها سارعوا عقب احتجاز مركباتهم إلى تجديد ملكياتها بما مكن من الإفراج عنها بعد تسوية أوضاعها بحسب ما تنص عليه القرارات و اللوائح المرورية.
وقال الزفين إن هناك تعليمات واضحة للدوريات المرورية ورقباء السير بالحجز الفوري على أي مركبة يمر ثلاثة أشهر على موعد تجديد رخصتها وعدم الإفراج عنها قبل تجديد ملكية المركبة.
وشدد على ضرورة التزام الأشخاص بتجديد رخص مركباتهم في موعدها حتى لا يقعوا تحت طائلة القانون الذي يسمح بمهلة شهر عازياً التشدد حيال المتهربين من التجديد إلى أسباب متعلقة بالأمن والسلامة منها التأكد من أن السيارة صالحة للسير ولا تمثل خطراً على قائدها وغيره من مستخدمي الطريق، فضلاً عن كثير من الأشخاص الذين انتهى ترخيص سياراتهم ولا يكون لديهم ضمانة التأمين ويتهربون من دفع المخالفات.
وأوضح في معرض رده على سؤال، أن فريق القوة الضاربة يواصل حملاته المكثفة بملاحقة المتهربين من تجديد تراخيص مركباتهم والتفتيش على مركبات الشركات ومكاتب التأجير ومركبات الأفراد غير الملتزمين بتجديد تراخيص مركباتهم. وأوضح أن الحملات المرورية المفاجئة على تلك المركبات ساهمت بشكل ملحوظ في التزام عدد كبير من مالكي المركبات في تنفيذ القرارات واللوائح المرورية الخاصة بتجديد ترخيص مركباتهم فور انتهائها محذرا المخالفين باللوائح والأنظمة المرورية من أن أفراد المرور لن يتهاونوا معهم حيث ستتخذ إجراءات قانونية بحقهم.
وأضاف أن الفريق تمكن خلال الجولات التفتيشية، على عدد من مكاتب تأجير السيارات في الإمارة، من ضبط وحجز عدد من المركبات المطلوبة للإدارة العامة للمرور لعدم تجديد تراخيصها بسبب تراكم المخالفات المرورية المترتبة عليها، حيث تم اتخاذ الإجراءات القانونية بحقها.
الى ذلك حررت الدوريات المرورية بدبي خلال النصف الأول من العام الجاري 3 آلاف و941 مخالفة عدم ابراز ملكية المركبة عند الطلب و3 الاف مخالفة عدم ابراز رخصة القيادة عندالطلب والفين و482 مخالفة عدم حمل الرخصة أثناء القيادة.

اقرأ أيضا

«صحة» تخصص مستشفى العين لعلاج «كورونا»