الرياضي

الاتحاد

روني لا يخشى النظر في المرآة بعد زراعة شعره

روني (يمين) نجم المنتخب الإنجليزي ومان يونايتد

روني (يمين) نجم المنتخب الإنجليزي ومان يونايتد

بعد أن كان على وشك فقدان شعره بالكامل، خضع وين روني نجم المنتخب الإنجليزي ونادي مان يونايتد لعملية زراعة شعر، الأمر الذي أدى إلى تغيير مظهره بصورة شبه كلية.
وفي اعتراف مثير قال هداف “الشياطين الحمر” إنه لم يكن ينظر في المرآة كثيراً في السابق، ولكنه الآن أصبح أكثر جرأة في التعامل معها، لسبب بسيط وهو أنه أصبح يشعر بالرضا عن مظهره، وعن “النيو لوك” الذي نال رضا عشاقه وجماهيره في كل مكان.
وفي تصريحاته التي نشرتها صحيفة “الصن” قال روني: “أصبحت أقضي المزيد من الوقت أمام المرآة، وهو ما لم يكن يحدث في السابق، وحينما قررت زراعة شعري قلت لنفسي لم لا، خاصة ان الصلع من الأمور التي جعلتني لا أشعر بالارتياح، صحيح أنني الآن أكثر جرأة في النظر إلى المرآة، ولكنني لم أصل إلى الحالة التي كان عليها رونالدو”.
يذكر أن روني خضع في يونيو الماضي لعملية نقل شعر من مؤخرة الرأس إلى المنطقة الأمامية لعلاج الصلع الذي زحف على رأسه في سن مبكرة، وبعد أن خضع لعملية زراعة الشعر تعرض روني لبعض المداعبات “خفيفة الظل” من رفاقه في صفوف مان يونايتد، حيث توقع ريو فرديناند مدافع الفريق أن يصبح روني الوريث الشرعي للاعب الفريق السابق ونجم الريال الحالي كريستيانو رونالدو الذي يشتهر بالهوس والجنون تجاه مظهره، حيث يمضي الكثير من الوقت أمام المرآة، ولا يتردد في استخدام الكثير من مستحضرات العناية بالشعر والجسد وصولاً إلى “ملمع الأظافر”.

اقرأ أيضا

سواريز.. «لحظة ألم»!