الاتحاد

الاقتصادي

الاتحاد للطيران تطلق برنامجاً للعطلات إلى الصين

الآثار الصينية تنشط حركة السياحة من الإمارات إلى بكين

الآثار الصينية تنشط حركة السياحة من الإمارات إلى بكين

أعلن قسم الاتحاد للعطلات التابع للاتحاد للطيران في بيان أمس عن إطلاق عن أول برنامج له إلى بكين، مع توفير مجموعة من العروض السعرية للعطلات التي يتم تنظيمها إلى العاصمة الصينية خلال فصل الربيع الحالي·
وستقوم الاتحاد للطيران بإطلاق رحلاتها إلى بكين بدءاً من 30 مارس المقبل، واحتفالاً بهذه المناسبة يقدم قسم الاتحاد للعطلات عروضاً خاصة إلى أكثر من 10 فنادق في مختلف أرجاء العاصمة الصينية، تبدأ من 2435 درهماً·
وتشتمل كل واحدة من حزم العطلات في إطار هذا البرنامج الجديد على الإقامة لمدة 3 ليالٍ والتذكرة على الدرجة الاقتصادية ذهاباً وإياباً والمواصلات من وإلى الفندق وتقديم وجبة الافطار، إضافة إلى قضاء نزهة لمدة نصف يوم في المدينة الممنوعة ومعبد الجنة وميدان تيانانمين الشهير·
وقال توني جوسي مدير عام قسم الاتحاد للعطلات: ''تعتبر الصين واحدة من أقدم الحضارات في العالم، كما تتمتع بتاريخ عريق، لذا فإننا في قسم العطلات نشعر بحماسة بالغة عند الكشف عن هذا البرنامج المصمم خصيصاً إلى هذه الوجهة الرائعة''·
وأضاف: ''يمكن لعملاء قسم الاتحاد للعطلات الاستمتاع بالتاريخ الثري للصين والثقافة الغنية والمأكولات اللذيذة مقابل أدنى مستويات ممكنة من الأسعار، كما يشتمل هذا العرض على تنظيم جولات داخل المدينة، والسفر على متن رحلاتنا الجديدة من أبوظبي إلى بكين''·
ومن بين الحزم الفندقية التي يوفرها البرنامج الجديد للاتحاد للعطلات، الإقامة في فندق هارموني من فئة الثلاث نجوم بسعر يبدأ من 2435 درهماً أو الإقامة في فندق ''نوفوتيل السلام ذي الأربع نجوم بسعر يبدأ من 2785 درهما أو الإقامة في فندق ''كراون بلازا'' من فئة الخمس نجوم مقابل مبلغ قدره 3375 درهماً·
ويوجد أيضاً العديد من النزهات الإضافية بأسعار تكميلية من أجل التعرف إلى الحقب الماضية والمختلفة من التاريخ الصيني العريق· وتشتمل تلك العروض على رحلات إلى سور الصين العظيم ومقابر سلالة ملوك مينج·
ومن الممكن أيضاً ترتيب رحلات لمدة يومين إلى مدينتي زيان وشنغهاي في برنامج العطلات مقابل مبلغ ضئيل يبلغ 2595 درهماً للشخص بما في ذلك الإقامة لمدة ليلتين في فندق من فئة الأربع نجوم مع توفير الرحلات المحلية والمواصلات·
وتوفر هاتان المدينتان لمحة تفصيلية عن حاضر وماضي الصين، حيث تعتبر مدينة زيان موطن محاربي تيراكوتا المشهورين عالمياً والذين يعود تاريخهم إلى أكثر من ألفي سنة مضت، فيما تعتبر مدينة شنغهاي واحدة من أسرع المدن والعواصم التجارية نمواً على مستوى العالم·
وستكون الرحلات الجديدة التي تنظمها الاتحاد للطيران بواقع أربع رحلات أسبوعياً أول وجهة يصل إليها الناقل الوطني في الصين، وثامن وجهة لها في منطقة آسيا الباسيفيك بعد بريسبين وسيدني ومانيلا وجاكرتا وكوالالمبور وسنغافورة وبانكوك·
ويهدف هذا الفرع الجديد لقسم العطلات إلى توفير تجربة مبيعات متكاملة للسفر أمام العملاء، مع تنظيم العطلات إلى الوجهات الأساسية التي تصل إليها رحلات الاتحاد للطيران، إضافة إلى مجموعة كاملة من المنتجات والخدمات التي يقدمها هذا الناقل·

اقرأ أيضا

تسارع حاد للاقتصاد الروسي في أبريل