الاتحاد

الرياضي

غضب أتوري يخنق أفراح الريان

ريكاردينيو (يمين) يحاول قطع الكرة من أمام سلمان عيسى لاعب العربي

ريكاردينيو (يمين) يحاول قطع الكرة من أمام سلمان عيسى لاعب العربي

استعاد الريان صدارة الدوري القطري لكرة القدم بعد فوزه الصعب على مضيفه العربي 3-2 أمس الأول في ختام المرحلة الثانية والعشرين، وتقدم الريان بهدف لقلب الدفاع مصطفى عبدي (20) وتعادل العربي بفضل الارجنتيني ليوناردو بيسكوليتشي (41)· وفي الشوط الثاني، أعطى سلمان عيسى التقدم لاصحاب الأرض (47)، لكن الريان أدرك التعادل عن طريق قلب الدفاع الثاني البرازيلي تفاريس (64) قبل أن يمنحه العاجي أمارا ديانيه، رجل المباراة، الفوز في الدقيقة(81)·
ولعب العربي بعشرة لاعبين لطرد البرازيلي كيم هنريكه (57) بعد أن تعمد عرقلة أمارا وحرمانه من هدف محقق وهو منفرد بالمرمى· ورفع الريان رصيده إلى 45 نقطة وتقدم بفارق الأهداف على الغرافة حامل اللقب الذي تغلب الجمعة الماضية على الخريطيات 2-صفر فتصدر مؤقتاً، بينما بقي العربي ثامنا برصيد 22 نقطة· وثأر الريان لخسارته أمام العربي في الدور الاول 1-2 قبل أن يتعادلا في الدور الثاني 3-·3
وفي الوقت الذي كانت تحتفل فيه جماهير الريان بالفوز الساحق على العربي بثلاثية أعادته للصدارة، فجر البرازيلي باولو أتوري مدرب الفريق مفاجأة كبيرة عندما لوح بتقديم استقالته والرحيل إلى البرازيل فوراً بسبب طرده من ملعب المباراة في الدقيقة الأخيرة من عمر اللقاء·
وقال أتوري: ''من اليوم مستقبلي الكروي انتهى في قطر''، وهاجم أتوري الحكم بشدة ووصفه بأنه حكماً سيئاً وكاد يتسبب في هزيمة الفريق، وأضاف: ''أنا لا أعرف لماذا طردني الحكم من الملعب فهو قرار جائر وغير سليم بالمرة''، وتسبب قرار أوتوري في إرباك شديد للريانيين في هذا اليوم المثير داخل وخارج الملعب·
وعلى الرغم من الظروف النفسية التي أطلق فيها المدرب البرازيلي تلك التهديدات إلا أنها تركت بعض الخوف والرعب في قلوب الريانيين لاسيما أن الفريق بات على بعد خطوات قليلة من الوصول إلى منصة التتويج والظفر باللقب الذي غاب عن قلعة الرهيب لمدة ثلاثة عشر عاماً كاملة·
أوتوري الذي طرده الحكم كان في حالة من فقدان التركيز والغضب الشديد من طرده بسبب الاعتراض على الحكم وقراراته أكثر من مرة وهذه الحالة دفعت المدرب للتهديد بالرحيل خصوصاً أنه لم يرتكب أي حماقات وأمتثل لقرار الحكم حتى بعد طرده من المباراة، ولكن المدرب البرازيلي رفض التصالح مع الحكم اليوناني الذي أدار المباراة عندما طلبه الأخير للاجتماع به في غرفة الحكام بعد انتهاء المباراة، ورفض أتوري الكلام أصلاً مع الحكم، وعندما شعر بأنه قد يتعرض للعقوبة من جانب اتحاد الكرة، قال أوتوري بأنه سيرحل إلى البرازيل، وراح البعض يربط بين تصريحات المدرب وبين
ما تردد عن تلقيه عروضأ من الدوري السعودي، وبأنها مجرد مبرر يقدمه أوتوري بما يسمح بفسخ عقده مع الريان، لكن إدارة النادي أعلنت تمسكها بالمدرب وعدم السماح له بالرحيل حتى لو طلب ذلك رسمياً باعتباره مرتبطاً بعقد مستمر حتى نهاية الموسم المقبل·
وتمت اتصالات مع أوتوري بعد نهاية المباراة لمراجعته في هذه التصريحات والتأكيد على تمسك الإدارة به وكان أوتوري قد تفوق على الألماني شتليكه في الدربي القطري وقاد الرهيب لفوز ثأري عن طريق المحترف الإيفواري الرهيب امارا ديانيه الذي تلاعب بالفريق العرباوي ولقن لاعبيه درساً في كل فنون كرة القدم·

اقرأ أيضا

27 لاعباً في قائمة «الأبيض» لمعسكر البحرين