الاتحاد

الإمارات

«تنفيذي الشارقة» يعتمد مشروع طرق داخلية لمنطقة مزيرعة

سلطان بن محمد بن سلطان لدى ترؤسه الاجتماع (من المصدر)

سلطان بن محمد بن سلطان لدى ترؤسه الاجتماع (من المصدر)

الشارقة (الاتحاد)

ترأس سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد نائب حاكم الشارقة رئيس المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة، صباح أمس، في مكتب سمو الحاكم، اجتماع المجلس، الذي ناقش عدداً من الموضوعات الهامة المتعلقة برفد الإمارة بالمشروعات والمبادرات، التي تسهم في دفع عجلة النمو المستمر لتوفير الحياة الكريمة للمواطنين والقاطنين على أرض الإمارة.
وأصدر المجلس القرار رقم (6) لسنة 2017 بشأن تشكيل اللجنة العليا لتهيئة إمارة الشارقة للانضمام للشبكة العالمية للمدن المراعية للسن، ونص القرار على أن تُشكل اللجنة العليا لتهيئة إمارة الشارقة للانضمام للشبكة العالمية للمدن المراعية للسن برئاسة الشيخ سالم بن عبد الرحمن القاسمي رئيس مكتب سمو الحاكم، وعضوية كل من مدير عام دائرة الحكومة الإلكترونية الشيخ خالد بن أحمد القاسمي، ورئيس دائرة الموارد البشرية الدكتور طارق سلطان بن خادم، وقائد عام شرطة الشارقة العميد سيف الزري الشامسي، ورئيس دائرة شؤون الضواحي والقرى خميس سالم السويدي، ورئيس دائرة الخدمات الاجتماعية عفاف إبراهيم المري، ورئيس هيئة الشارقة الصحية عبد الله علي المحيان، ورئيس هيئة الطرق والمواصلات المهندس يوسف صالح السويجي، ورئيس دائرة الأشغال المهندس علي بن شاهين السويدي، ورئيس دائرة شؤون البلديات والزراعة سالم محمد النقبي، ومدير عام الإدارة القانونية بمكتب سمو الحاكم، المستشار منصور محمد بن نصّار، وأحمد إبراهيم الميل مقرراً.
وتختار اللجنة من بين أعضائها نائباً للرئيس، وتوزع المناصب الإدارية بين أعضائها في أول اجتماع لها، وتشكل اللجان التنفيذية والفرعية التابعة للجنة العليا بقرار من رئيس اللجنة، ويجوز للجنة الاستعانة بمن تراه من أهل الخبرة في المجالات التي تختص بها دون أن يكون لهم أصوات معدودة في مداولات وقرارات اللجنة. وضمن خطة الإمارة لتطوير البنى التحتية، وتحسين الشبكة الطرقية في إمارة الشارقة اعتمد المجلس مشروع توفير طرق داخلية في منطقة مزيرعة بمدينة الشارقة، وأوضح المهندس يوسف صالح السويجي رئيس هيئة الطرق والمواصلات أنه بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وبمتابعة المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة تعمل الهيئة، وبالتعاون مع الجهات المعنية على تطوير البنى التحتية من شبكة الطرق والمرافق العامة. واعتمد المجلس إبرام مذكرة تفاهم بين هيئة الطرق والمواصلات في الشارقة والهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية، وأشار رئيس هيئة الطرق والمواصلات إلى أن المذكرة تهدف إلى تعزيز سبل التعاون بين الطرفين في المجالات ذات الاهتمام المشترك والرامية إلى الارتقاء بقطاع النقل البري والبحري في إمارة الشارقة، وتطوير الشراكة الاستراتيجية، بما يحقق المنفعة والتقدم والرقي التي بموجبها يتم تقديم أفضل الخدمات للإمارة، كما وجه المجلس بالأخذ بملاحظات السادة أعضاء المجلس.

اقرأ أيضا

284 قطعة أرض سكنية جديدة لمواطني الشارقة