الثلاثاء 24 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات
«نقل أبوظبي»: لا نية لإصدار اشتراكات «موسمية» لمستخدمي «مواقف»
«نقل أبوظبي»: لا نية لإصدار اشتراكات «موسمية» لمستخدمي «مواقف»
27 أغسطس 2013 15:34
أكدت دائرة النقل في أبوظبي عدم نيتها إصدار اشتراكات موسمية تتيح للزوار استخدام المواقف لفترات طويلة، مشيرة إلى أن فترة السماح الممنوحة لإيقاف المركبات في مناطق التنظيم الخاضعة للرسوم هي 24 ساعة كحد أقصى. جاء ذلك، بعد أن تلقى مركز خدمة العملاء التابع لـ “مواقف” العديد من الاقتراحات والآراء المؤيدة والمطالبة بتوفير اشتراكات شهرية وربع سنوية تسمح للسائقين باستخدام المواقف الفرعية فترات زمنية أطول عن المدة المحددة، وأوضحت الدائرة أن تطبيق الاشتراكات سيؤدي إلى نقص المواقف المتوفرة للجمهور، وتكدس المركبات، فضلاً عن استغلال المواقف بصورة سلبية. وبينت الدائرة، أن تصاريح الوقوف تُمنح فقط لموظفي الجهات الحكومية وسكان المناطق الخاضعة للرسوم، ويعطى مالك المركبة الذي يقطن في المنطقة الحق في إيقاف مركبته في المواقف الفرعية في أي وقت دون دفع أي رسوم إضافية، أما بقية المستخدمين فيتعين عليهم دفع درهمين للساعة أو 15 درهماً لليوم بأكمله للوقوف في المواقف الفرعية، كما يحق لمالك السكن أو المستأجر الحصول على تصريح إضافي لأحد أقربائه من الدرجة الأولى كالأب والأم والزوجة والأبناء وبحد أقصى تصريحين لكل سكن، ويكون التصريح خاصاً بالمركبة وبالحوض الموجود فيه السكن. وفي السياق ذاته، قال عبدالله المرزوقي موظف في إحدى الشركات الخاصة، إنه يستخدم المواقف الخاضعة للرسوم بشكل يومي ولفترات طويلة الأمر الذي يتطلب منه تطبيق كل وسائل الدفع التي حددتها الدائرة لتحصيل الرسوم ومراجعة مراكز خدمة العملاء باستمرار كي لا يتعرض للمخالفة. وأضاف، أنه تقدم باقتراح إلى دائرة النقل حول أهمية إيجاد حلول مبتكرة تتيح للجميع استخدام المواقف بطريقة منظمة وبرسوم يتم تحصيلها بشكل موسمي، مشيراً إلى أن وسائل الدفع المتاحة حالياً لا تتناسب مع الجمهور إذ يتعين عليهم البحث عن العملات المعدنية والتأكد من توفر الرصيد الكافي في بطاقة المواقف المدفوعة مسبقاً، فضلاً عن تعبئة الهاتف المتحرك لتفعيل خدمة الدفع المباشر. وترى أسمهان خلف التي تعمل موظفة في أحد البنوك أن تطبيق الاشتراكات الموسمية سواء كانت شهرية أو نصف سنوية سيسهم بشكل كبير في توفير الوقت والجهد على مستخدمي مواقف وسيؤدي إلى تقليص أعداد التذاكر التي يتم إصدارها بشكل يومي من أجهزة تحصيل الرسوم المنتشرة على طرقات الامارة. وطالبت، بضرورة زيادة الطاقة الاستيعابية للمواقف التي تشهد كثافة مستمرة للمركبات وزيادة مباني الطوابق المخصصة للمواقف في المناطق التجارية وتعريف الجمهور بالأماكن التي يمكن الوقوف فيها لفترات طويلة دون الحصول على مخالفة. من جانبه، قال نواف الحرمي طالب جامعي، يجب مراجعة نظام مواقف السكان بما يتناسب مع عاداتهم، والعمل على إيجاد حلول لتوفير بدائل للزوار المقيمين لفترة بسيطة من المدن الأخرى كتقليص مساحة المواقف المخصصة للسكان، وتخصيص مواقف للزوار تمكنهم من الوقوف لفترات طويلة. والجدير بالذكر أن الزمن المتاح لوقوف المركبات في المواقف الرئيسية ذات اللونين التركوازي والأبيض هو 4 ساعات كحد أقصى قابلة للتجديد، أما المواقف الفرعية ذات اللونين التركوازي والأسود فالحد الأقصى للوقوف بها هو 24 ساعة.
المصدر: أبوظبي
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©