الاتحاد

الرياضي

فريدريك: «فرحة أبوظبي» تعوض «أحزان مدريد»

الأسرة الأرجنتينية حضرت من دبي لمتابعة التدريبات في العين (الاتحاد)

الأسرة الأرجنتينية حضرت من دبي لمتابعة التدريبات في العين (الاتحاد)

العين (الاتحاد)

حرصت أسرة أرجنتينية مكونة من الأب والأب والابن على حضور التدريب الأخير الذي خاضه فريق ريفر بليت مساء أمس الأول على استاد طحنون بن محمد بالقطارة، استعداداً لخوض أولى مبارياته في بطولة كأس العالم للأندية في الدور نصف النهائي والمقرر إقامته يوم بعد غدٍ.
ولفتت هذه العائلة الصغيرة النظر إليها، نظراً لكون أفرادها كانوا هم تقريباً كل المشجعين الأرجنتينيين الذين حضروا هذا المران، وسط الزخم الإعلامي الشديد بتغطية تدريبات وتحركات بطل كأس الليبرتادوريس، ووضح عليهم الحماس الشديد في متابعة المران خلال الوقت المخصص للإعلاميين، والذي استمر لما يقرب من 30 دقيقة بأكثر من 15 دقيقة عما هو مقرر وفق لوائح البطولة.
وكشف الأب «فريدريك» عن أنه مقيم في الإمارات منذ 3 أشهر فقط، وتحديداً في دبي، حيث مقر عمله، ويعد هو وأفراد أسرته الصغيرة من عشاق فريق ريفر بليت، حيث كان قد حضر تقريباً معظم مبارياتهم، التي تقام هناك في الأرجنتين قبل حضوره إلى دبي.
وأضاف فريدريك أنه كان حزيناً للأحداث التي صاحبت مباراة نهائي كأس الليبرتادوريس بين ريفر بليت وبوكاجونيورز، لسببين أولهما أحداث الشغب التي صاحبت اللقاء، وثانيهما هو عدم قدرته على حضور المباراة النهائية، التي أقيمت في مدريد.
وأضاف أنه شعر بالفرحة عندما علم أن أبوظبي كانت مرشحة لاستضافة مباراة الإياب بين الفريقين، لكن المباراة أقيمت في إسبانيا وتحديداً في ملعب سانتياغو برنابيو، مشيراً إلى أن فوز «الريفر» باللقب التاريخي خفف كثيراً من حزنه بعدم حضور هذه المباراة، ومنحه فرحة عارمة بتأكده من حضور فريقه المفضل إلى الإمارات لخوض منافسات بطولة كأس العالم للأندية، وبالتالي سوف يستطيع تعويض عدم قدرته على حضور مباراة السوبر بحضور مباراتين على الأقل لفريقه هنا، يأمل أن تكون إحداهما أمام ريال مدريد في المباراة النهائية.
وأشار المشجع الأرجنتيني إلى أنه استغل إقامة تدريبات ريفر بليت في إجازة نهاية الأسبوع وحضر إلى مدينة العين، قادماً من دبي مع زوجته وابنه «ريكارد» الذي لا يقل حباً وعشقاً لفريق ريفر بليت، من أجل متابعة فريقه ونجومه المفضلين، قبل العودة مرة أخرى يوم الثلاثاء لمتابعة الفريق في لقاء الدور نصف النهائي، مشيراً إلى توقعاته بحضور كبير من أبناء الجالية الأرجنتينية المقيمين وتحديداً في دبي لمؤازرة الفريق في هذه المباراة المهمة، مؤكداً أن الفريق إذا نجح في مواجهة ريال مدريد في المباراة النهائية سينجح في تحقيق الفوز والظفر باللقب وتعويض خسارته السابقة في مشاركته الأولى في نسخة 2015 في اليابان، عندما خسر اللقب لحساب برشلونة الإسباني بثلاثية نظيفة.

اقرأ أيضا

أبوظبي تستضيف مونديال السباحة 15 ديسمبر 2020