الاتحاد

الإمارات

ساعد تباشر تخطيط الحوادث البسيطة في أبوظبي منتصف أبريل

أكد المقدم المهندس حسين أحمد الحارثي رئيس مجلس إدارة ''ساعد'' ، أن دوريات ''ساعد'' ستباشر مهام تخطيط حوادث المركبات البسيطة داخل مدينة أبوظبي منتصف شهر أبريل المقبل، بعد أن كان عملها يقتصر على نطاق مدينتي خليفة ''أ'' و''ب'' ، والمصفح ومنطقة بين الجسرين ، ومدينة الضباط وبني ياس والمفرق والرحبة، وغيرها من المناطق التي تقع خارج جزيرة أبوظبي· وبين المقدم الحارثي أن التطبيق الفعلي لدوريات ''ساعد'' داخل مدينة أبوظبي تسبقها فترة تجريبية لمدة أسبوعين في أواخر الشهر الحالي·
واضاف المقدم الحارثي أن رؤية ''ساعد'' المستقبلية تستهدف الوصول إلى تحقيق المرتبة الأولى في المنطقة من حيث تقديم خدمات عالية الجودة وحلولاً تكنولوجية في عدد كبير من التطبيقات المرتبطة بإدارة حوادث الطرق وإدارة عمليات إصلاح السيارات والأنظمة الأمنية الذكية·
واشار المقدم الحارثي إلى ان شركة ساعد للأنظمة المرورية والمعنية بتخطيط الحوادث البسيطة في إمارة أبوظبي، حققت إنجازا كبيرا بزيادة نسبة التوطين ضمن كادرها الوظيفي منذ بدء العمل في المؤسسة وحتى منتصف فبراير الماضي(2009) إلى حوالي 30% في إطار جهودها الحالية لتوفير فرص العمل للمواطنين·
وكانت ''ساعد'' وقعت اتفاقية أخيرا مع مجلس أبوظبي للتوطين لبحث توفير فرص عمل مناسبة بعد تأهيل وتدريب المواطنين للعمل كخبراء في تخطيط الحوادث المرورية البسيطة وتقنية المعلومات وفي مجال الشؤون المالية والإدارية·
وأكد المقدم الحارثي أنه وتنفيذا لتوجيهات الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان وزير الداخلية بتوفير فرص العمل المناسبة للمواطنين ضمن كادر المؤسسة وفي إطار اللوائح المنظمة لعملها تسعى ''ساعد'' وضمن خطتها الاستراتيجية إلى الوصول بنسبة التوطين في المؤسسة إلى أكثر من 80% للسنوات القليلة المقبلة· واوضح أن رؤية ''ساعد'' المستقبلية تستهدف الوصول إلى تحقيق المرتبة الأولى في المنطقة من حيث تقديم خدمات عالية الجودة وحلول تكنولوجية في عدد كبير من التطبيقات المرتبطة بإدارة حوادث الطرق البسيطة وإدارة عمليات إصلاح السيارات والأنظمة الأمنية الذكية· وأكد المقدم الحارثي أن مؤسسة ''ساعد'' تقدم فرصاً جيدة للمواطنين العاملين لديها حاليا عبر توظيف التكنولوجيا الحديثة مشيداً بالجهود الكبيرة التي تقوم بها الكوادر وحرصها على تطوير منظومة العمل وفقا لبرامج وأسس عمل المؤسسة·
وأشار المقدم الحارثي إلى الإجراءات المتبعة في تأهيل المواطنين بالمؤسسة والذين يتم الحاقهم بدورات تدريبية مكثفة بالتنسيق مع الجهات المعنية تستمر خمسة أسابيع للمرشحين، يحصل في نهايتها المرشح الذي يكمل الدورة بنجاح على وظيفة ثابتة في شركة ''ساعد''، بما يضمن الرضا المتبادل للموظف وصاحب العمل عن نتائج عملية ملء الشواغر·
وبدأت ''ساعد'' في أكتوبر الماضي تحصيل رسوم خدمة تخطيط الحوادث البسيطة من المتسبب في الحادث بقيمة 500 درهم، وتعتبر الأولى من نوعها على مستوى الشرق الأوسط في تقديم نظام متكامل لإدارة حوادث السيارات عبر إعادة بناء الحوادث وتحديد المسؤولية القانونية من خلال جمع المعلومات الأساسية في موقع الحادث باعتماد أنظمة إدارية تكنولوجية وأنظمة إدارة للمطالبات التأمينية الالكترونية·

اقرأ أيضا

710 منح دراسية للمتفوقين من هيئة كهرباء ومياه الشارقة