الأربعاء 18 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات
افتتاح مختبر الهندسة الميكانيكية بجامعة أبوظبي سبتمبر
24 أغسطس 2013 23:06

أبوظبي (الاتحاد)- تفتتح جامعة أبوظبي في شهر سبتمبر المقبل، مختبر الهندسة الميكانيكية، الذي يضاهي أفضل مختبرات الهندسة الميكانيكية في الجامعات العالمية المرموقة، وينسجم مع رسالة الجامعة في مساعدة الطلاب على اكتساب خبرة عملية في مختلف الصناعات الثقيلة، ومنها الطيران، والسيارات، والتصنيع، والميكاترونيك، والتعدين، والبترول، والطاقة الحرارية والطاقة المائية، إضافة إلى عدد آخر من القطاعات الأخرى. ويتألف المختبر من عدة أقسام هي: المختبر الحراري، ومختبر الديناميكية الحرارية، ومختبر التصنيع، وورشة الآلات، التي تم تجهيزها بأفضل المعدات مثل جهاز التحكم الرقمي باستخدام الحاسوب، والذي يهيئ الطلاب للعمل في مجال الصناعات الثقيلة؛ إضافة إلى إنسان آلي وجهاز نقل للمعدات مماثل لجهاز النقل الموجود في المصانع ومبادل حراري وجهاز لقياس الاهتزازات بمواصفات عالمية. وصممت جامعة أبوظبي برنامج الهندسة الميكانيكية، كمنهج دراسي لمدة أربع سنوات، وفقاً لمعايير مجلس الاعتماد للهندسة والتكنولوجيا العالمي، بهدف تنمية وصقل مهارات الطلبة وتزويدهم بالمعارف وإعداد خريجين مؤهلين لتصميم وفحص مجموعة واسعة من الحلول للنظم الميكانيكية الحديثة. وقال الدكتور نبيل إبراهيم، مدير جامعة أبوظبي: يهدف المختبر إلى مواكبة أحدث التطورات في قطاع الهندسة الميكانيكية، في ظل التطور والطلب المتزايد الذي تشهده المنطقة على صعيد وسائل النقل والصناعات المتقدمة، وإطلاقه أن يوفر لطلابنا الأرضية المناسبة لإجراء الاختبارات والبحث عن حلول تساعد في تحقيق عملية توازن بين الموارد الطبيعية المتناقصة من ناحية، والزيادة الهائلة على طلب تلك الموارد من ناحية أخرى. ولفت إلى حرص جامعة أبوظبي على تكثيف جهودها في رحلة التقدّم الأكاديمي وتطوير المناهج الدراسية، مشيراً إلى أن الجامعة بصدد إنفاق مليون درهم في مجال الأبحاث، مؤكداً أن التحديات في مجال الطاقة والهندسة الميكانيكية لن تكسر من روح وعزيمة طلابنا، وأنه أياً كان حجم التحدي، بدءاً من الرقائق الإلكترونية الصغيرة، وانتهاءً بمحطات فضائية عملاقة، فإن خريجينا سيثبتون أن المعرفة هي السلاح الأمثل في مواجهة تلك التحديات.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©