الأحد 22 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
حكومة دبي تعتزم تنفيذ مشروع لربط «دبي ورلد سنترال» ومطار آل مكتوم بخط مترو
حكومة دبي تعتزم تنفيذ مشروع لربط «دبي ورلد سنترال» ومطار آل مكتوم بخط مترو
25 أغسطس 2013 13:59
تخطط دبي لتنفيذ مشروع لربط «دبي ورلد سنترال» ومدينة المعارض في جبل علي بمحيط مطار آل مكتوم بخط مترو تصل تكلفته إلى 5 مليارات درهم. وتمثل دبي ورلد سنترال أساساً لمكانة دبي كمحور دولي وإقليمي للإدارة المتكاملة لسلسلة الإمداد والبنية التحتية للنقل. وقالت مصادر إن البرنامج الزمني لتنفيذ المشروع سيتوقف على نتائج التصويت النهائي في نوفمبر المقبل، بشأن استضافة فعاليات معرض «إكسبو 2020» والذي تنافس عليه دبي بقوة، مع ثلاث مدن أخرى. وأفادت مصادر مطلعة من شركات عالمية متخصصة في صناعة شبكات المترو لـ«الاتحاد» أن المشروع مدرج على خطط حكومة دبي، ودارت مناقشات بشأنه مع العديد من الشركات العالمية، ومن المتوقع أن يتم البدء في مخططاته بمجرد الإعلان عن نتائج التصويت على استضافة «إكسبو 2020»، والتي تمثل فرص الإمارات الأعلى بين الدول المنافسة الأخرى. وسبق أن أدرجت حكومة دبي خط مترو يربط دبي بدبي ورلد سنترال ومطار آل مكتوم، على أن يتم تنفيذه مع التقدم مستقبلاً في حركة السفر في مطار آل مكتوم، والذي سيفتح أبوابه للسفر أمام الركاب في 26 أكتوبر المقبل، بتسيير حوالي 63 رحلة أسبوعياً. وأشارت مصادر الى أنه وفي حال فوز الإمارات بتنظيم «إكسبو 2020» سيتم تنفيذ خطة قائمة للتعجيل بتنفيذ المشروع، والبدء في خطة تنفيذية من نفس الأسبوع الذي سيتم حسم مدينة الاستضافة، والمرجح أن تفوز بها دبي، وفقاً لتوقعات مراقبين من أنحاء العالم. وتعمل حكومة دبي وضمن الرؤية الاستراتيجية لتعزيز حركة الطيران مستقبلاً من والى مطار آل مكتوم، يتم حالياً بحث آلية ربط المسافرين بالمطار عبر محطات خدمة في مواقع مختلفة بدبي، وذات كثافة سكانية كبيرة، بحيث يتم إنهاء إجراءات السفر في هذه المحطات، على مستوى النطاق الجغرافي لدبي، وتسليم الحقائب، وتوديع المسافرين، ليتم نقلهم إلى المطار بخط مترو مخصص لمستخدمي هذا المطار. وتجري مناقشات واسعة بشأن المشروع ومن كافة الجهات، على أن يتم بتعاون ورؤى مشتركة من قبل مطارات دبي وهيئة الطرق والمواصلات وطيران الإمارات، ومشغلي الرحلات وشركات الطيران الأخرى والمؤسسات والجهات الأخرى ذات الصلة بالموضوع. الى ذلك، تستعد شركة «ألستـوم ترانسبـورت» لتسليم أول تـرام إلى هيئة الطرق والمواصلات مـن ضمـن 11 تـراما، تشمل «ترام الصفوح»، والذي يجري تصنيعها في مصنـع ألستـوم بـلاروشـال، ومن المقر أن يصل أول ترام نوفمبر المقبل على أن تجري العمليات التجريبية بعد ذلك، والتشغيل مطلع العـام 2014. وقد جرت في يونيو الاختبـارات الديناميكيـة للتـرام، والذي تم تصميم عربـاته بشكل خاص لدبـي، لخدمة خط تـرام الصفـوح والذي يعتبر أول مشـروع متكامـل بالشـرق الأوسـط يعمـل بـدون أسـلاك علويـة. ويبلـغ طـول الخـط 14,7 كيلومتـر، منها 11 كيلومترا في المرحلة الأولى، بطـول شـارع الصفـوح ويقـوم بالربـط بيـن معالـم هامـة ومناطـق سكنيـة ومواقـع سياحيـة مثـل فنـدق بـرج العـرب ومدينـة دبـي للإعلام ومرسى دبـي. وأفاد مسؤول في شركة ألستـوم أن ترام الصفوح هو أول تـرام يعمـل بصـورة كاملـة وفقـاً لنظـام التغذيـة الأرضيـة بالكهربـاء والأول المـزود بمعـدات مـن جيـل جديـد خـاص بالمناطـق الحـارة تناسـب ظـروف الطقـس القاسيـة. كما أن ترام الصفوح مـزود بنظـام أورباليـس للاتصـالات الخـاص بالتحكـم بالقطـار والـذي يسمـح بالتحكـم فـي ضبـط سرعـة التـرام، والحمايـة الآليـة بمفتـرق الطـرق، وتزامـن التوقـف عنـد المحطـات وفتـح الأبـواب الفاصلـة عنـد أرصفـة التوقـف. ويبلـغ طـول التـرام الخـاص بدبـي 44 متـراً، ويستوعـب 300 راكب وبحمولـة إجماليـة 5 آلاف راكب فـي الساعـة فـي كـل اتجاه، ويوفـر عـروض فيديـو للمعلومـات علـى شاشـات داخـل العربـات وتحسيـن أنظمـة الاتصـالات والأمـن وإحـدى عشـرة محطـة مكيفـة الهـواء ومـزودة بأبـواب أوتوماتيكية فاصلـة علـى حافـة أرصفـة المحطـات. وبين ألستوم أن ترام الصفوح بدبي من نوع «سيتاديـس» الصديق للبيئة، والذي ساهم فـي حمايـة البيئـة، حيث وفـر الأسطـول والمكـون مـن 1400 ترام تجـوب العالـم، أكثـر مـن 4 ملاييـن طن مـن انبعاثـات ثانـي أكسيـد الكربـون عالميا، كما انه قابـل لإعـادة التدويـر بنسبـة 98%، ويبلغ هذا النوع في العالم 450 مليـون كيلومتـر، ونقل أكثـر مـن خمـسة مليـارات راكب ولقـد تـم طلـب أكثـر مـن 1650 تـرام سيتاديـس مـن 41 مدينـة حـول العالـم.
المصدر: دبي
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©