صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

وفاة أحد ضحايا واقعة الدهس في ملبورن بأستراليا

قالت شرطة ولاية فكتوريا الأسترالية اليوم السبت إن رجلاً يبلغ من العمر 83 عاماً توفي متأثراً بجراحه بعد أن دهسه سائق في هجوم أسفر عن إصابة أكثر من 20 شخصاً في وسط ملبورن الشهر الجاري.
وتوفي أنطونيوس كروكاريس المقيم بضاحية نورثكوت في ملبورن، ليصبح أول من يلقى حتفه في الواقعة التي دهس فيها سائق في سيارة بيضاء عشرات المارة في شارع فليندرز بحي الأعمال بوسط المدينة في 21 ديسمبر.

وقد يواجه الآن سائق السيارة سعيد نوري تهمة القتل. وهو يواجه الآن 19 تهمة بالشروع في القتل وتهمة التصرف بطريقة تعرض الأرواح للقتل.

ووصل نوري (32 عاما) إلى أستراليا كلاجئ من أفغانستان وقالت شرطة فكتوريا إنه يعاني من اضطرابات نفسية ومدمن مخدرات.

وذكرت الشرطة أنها لا تعتقد أن الهجوم له صلة بالإرهاب.

وقالت عائلة كروكاريس في بيان «سُلبت حياة والدنا أنطون بوحشية في عنف أحمق».

وما زال ستة ضحايا في المستشفى.

وسيمثل نوري أمام المحكمة في مايو، وهو مسجون حالياً.