الاتحاد

الرياضي

السرعة أولى روايات الفورمولا-1 في بحيرة خالد

زوارق أبوظبي تبحث عن الزمن الأسرع للانطلاق من المراكز الأولى في السباق الرئيسي (الاتحاد)

زوارق أبوظبي تبحث عن الزمن الأسرع للانطلاق من المراكز الأولى في السباق الرئيسي (الاتحاد)

الشارقة (الاتحاد)

ينطلق اليوم تحدي المنافسة على لقب السرعة للجولة الختامية من بطولة العالم لزوارق الفورمولا-1 في إمارة الشارقة وعلى بحيرة خالد، ويسعى ثمانية عشر زورقاً لإحراز الزمن الأسرع، من أجل الوصول إلى قمة وهرم الترتيب العام في الانطلاقة الرئيسة بعد غدٍ.
وحسم فريق أبوظبي جدل لقب السرعة في الجولة الماضي، بعد أن وصل بزورقه 35 بقيادة إريك ستارك إلى النقطة 87 في ترتيب اللقب، وأيضاً يحل ثانياً في السرعة زورق أبوظبي 6 بقيادة شون تورنتي برصيد 65 نقطة، وثالثاً ثاني القمزي برصيد 57 نقطة، ويبتعد الفريق عن أقرب منافسيه بشكل كبير، وهو الفرنسي فيليب شيب ورصيده 42 نقطة في المركز الرابع.
ويحسم السباق الرئيس للجولة هوية صاحب لقب موسم 2018 بين زوارق أبوظبي الثلاثة التي ضمنت اللقب قبل جولة الختام لمصلحة الفريق الإماراتي المسيطر على الألقاب الأولى في البطولة.
تبدأ أحداث سباق أفضل زمن اليوم مع الاجتماع التنويري الإلزامي في الثامنة صباحاً، والذي يستمر لنصف ساعة كاملة، ومن ثم تبدأ منافسات سباق الفورمولا 4 الأول الذي يبدأ بالتجارب في التاسعة صباحاً، مروراً بأفضل زمن لهذه الفئة في التاسعة والنصف، ثم السباق الأول للفئة في الثانية والنصف ظهراً، فيما تبدأ أحداث الفورمولا-1 في العاشرة والربع مع التجارب الحرة الاختيارية، ثم لاحقاً تجارب رسمية أخرى من الواحدة إلى الثانية ظهراً، ثم الانتقال إلى السباق المخصص لتصفيات أفضل زمن الذي يبدأ من الثالثة والنصف ظهراً، ويستمر لساعة كاملة من خلال ثلاث تصفيات مختلفة، حيث يشارك في التصفيات الأولى جميع الزوارق، ويتأهل للتصفيات الثانية اثنا عشر زورقاً، قبل الانتقال إلى التصفيات الختامية الأخيرة التي يتأهل إليها ستة زوارق، ينطلق كل واحد منها على حدة، من أجل القيام بأسرع دورة، ويتم بعدها التعرف إلى هوية الفائزين في هذه الفئة وأصحاب الأزمنة الأسرع في سباق أفضل زمن.
وكشف ثاني القمزي، نجم فريق أبوظبي وقائد زورق أبوظبي 5، وصاحب المركز الثاني في الترتيب العام حالياً، استعداده لخوض سباق الجولة الختامية من الشارقة، بدءاً بمنافسات الزمن الأفضل اليوم، والتي تعطي لصاحبها بطاقة مهمة في دخول السباق الرئيس، وقال: «جولة الشارقة دوماً ما تكون في صفي، وهنا أحقق المراكز الأفضل، وأكون في قمة التألق، المراكز الأولى تحالفني هنا بشكل مستمر، وسأكون في المقدمة اليوم أيضاً، من خلال السرعة والرئيس بعد غدٍ».
وأضاف: «بكل تأكيد تراودني الأحلام والأمنيات أن أكون أول إماراتي يعانق لقب البطولة في المنافسة، والشارقة هي من ستحكم على ذلك عبر الجولة الختامية التي نشهدها الآن، أدعو الله أن يكون التوفيق حليفي وأن أوفق في تحقيق اللقب، ولكن الأهم أن أعبر بوابة السرعة أولاً قبل الانتقال إلى السباق الرئيس».
وأكد سالم الرميثي، رئيس بعثة فريق أبوظبي، أن الفريق يسعى اليوم إلى عكس الصورة التي تعتقدها بقية الفرق بأن زوارق أبوظبي تشارك بهدف تحقيق الفوز لكل زورق بغض النظر عن المصلحة العامة للفريق ولرياضة الإمارات، وقال الرميثي: «يشارك فريقنا باستراتيجية وتفاهم كبير، حيث إن الكل ينظر إلى المصلحة العامة، ونطمح إلى ننهي البطولة بأفضل إنجاز، وأن يتوج الفريق بالألقاب كافة، والمراكز الثلاثة الأولى أيضاً، نحن نشارك في جولة الختام بهدف أن نسيطر ليس على ألقاب البطولة فقط، فهو أمر محسوم تماماً مع نهاية جولة أبوظبي، ولكن نريد أن ننهي الجولة بإنجاز تاريخي بأن نكون في المراكز الثلاثة الأولى على ترتيب جميع الألقاب، وكي يظل هذا الإنجاز في الأذهان لفترة طويلة وقادمة».
وأضاف: «ندعو الجميع إلى الاستمتاع بقدرات وقوة فريق أبوظبي على بحيرة خالد اليوم وبعد غدٍ، وأن يشاهدوا السرعات العالية التي يستطيع فريقنا تقديمها، والفاصل الممتع من المهارة لكل متسابقي أبوظبي»، ووجه الشكر إلى هيئة الإنماء السياحي والتجاري في إمارة الشارقة لما تقدمه من خدمات للفرق والمشاركين، وتوفير كل ما يلزم من أجل نجاح البطولة.

محمد بن سلطان يطمئن على الجاهزية
حرص الشيخ محمد بن سلطان بن خليفة آل نهيان، نائب رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي، الاطمئنان على جاهزية الفريق للمشاركة في سباق أفضل زمن للجولة، وأيضاً الوقوف على استعدادات الفريق قبل انطلاق السباق، وحث سالم الرميثي رئيس بعثة فريق أبوظبي على تقديم أفضل أداء لختام الموسم.

اقرأ أيضا

«الأحمر» ينتزع اللقب الأول البحرين بطلاً لخليجي 24