الاتحاد

عربي ودولي

الجيش المصري يعلن مقتل مجند و 27 مسلحاً في إطار العملية "سيناء 2018"

قوات الجيش المصري

قوات الجيش المصري

 أعلن الجيش المصري، اليوم الأربعاء، مقتل مجند و27 مسلحاً في إطار العملية العسكرية الشاملة "سيناء 2018" التي أطلقها في فبراير الماضي بالمشاركة مع قوات الأمن على كافة الاتجاهات الاستراتيجية للدولة.
وأفادت القيادة العامة للقوات المسلحة في بيان، هو الثلاثون بشأن العملية، بأن مجنداً لقي حتفه أثناء "اشتباك لتطهير البؤر الإرهابية".
وأوضحت أن العمليات خلال الفترة الماضية أسفرت عن "القضاء على 24 عنصراً تكفيرياً مسلحاً شديدي الخطورة خلال تبادل لإطلاق النيران، وعثر بحوزتهم على عدد من الأسلحة والذخائر وأجهزة الاتصالات، وذلك في نطاق الجيشين الثاني والثالث الميدانيين".
كما تمكنت القوات من تدمير 61 سيارة دفع رباعي على الحدود الغربية والجنوبية، والقضاء على ثلاثة أفراد شديدي الخطورة بالظهير الصحراوي.
وتمكنت القوات أيضاً من اكتشاف وتدمير 342 مخبأ وملجأ ووكراً لإيواء العناصر الإرهابية بشمال ووسط سيناء.
وذكر البيان أنه تم القبض على 403 أفراد من "العناصر الإجرامية والمطلوبين جنائيًاً والمشتبه بهم"، فضلاً عن إحباط محاولة تسلل لـ 2833 فرداً من جنسيات مختلفة عبر الحدود.
وكشف البيان عن اكتشاف وتدمير أربعة فتحات أنفاق بشمال سيناء.
وكان تم إطلاق العملية العسكرية الموسعة بناء على تكليف صدر عن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في نهاية نوفمبر الماضي للجيش والشرطة بـ"استخدام كل القوة الغاشمة ضد الإرهاب، حتى اقتلاعه من جذوره".

اقرأ أيضا

دول تسعى لإجلاء رعاياها من الصين بسب «كورونا»