الاتحاد

الرئيسية

قرنق يقترح حكما ذاتيا لإقليم دارفور تشاد توافق على استئناف وساطتها


كمبالا - الاتحاد: كشفت الحكومة الأوغندية للمرة الأولى عن أن قوات مشتركة من الجيشين الأوغندي والسوداني تقوم حاليا' بمطاردة متمردي حركة 'جيش الرب'الأوغندية في جنوب السودان وبالقرب من الحدود السودانية الأثيوبية، في الوقت الذي أعلنت فيه الحركة الشعبية لتحرير السودان التي يقودها العقيد جون قرنق أن الحل الوحيد لأزمة الحرب الأهلية في دارفور هو منح الإقليم حكما' ذاتيا'· وأبلغ مصدر رفيع في قيادة الحركة الشعبية 'الاتحاد' أن الزيارة التي قام بها روبرت زوليك نائب وزير الخارجية الأميركي إلى مدينة رومبيك تعرضت بشكل مكثف للدور الذي يمكن أن تقوم به الحركة الشعبية من أجل التوصل لاتفاق سلام في إقليم دارفور يكون مشابها' للاتفاق الذي وضع نهاية للحرب الأهلية في جنوب السودان·
وعلى صعيد آخر كشف شعبان بنتاريزا الناطق الرسمي للجيش الأوغندي لـ'الاتحاد' أن قوات مشتركة أوغندية وسودانية تخوض هذه الأيام معارك متواصلة ضد قوات 'جيش الرب 'الذي يتزعمه القس جوزف كوني ·وعلى صعيد آخر قال بنتاريزا إن الجيش الأوغندي اكمل استعداداته للمشاركة في قوات حفظ السلام التي ستنتشر في جنوب السودان·
ومن جهة اخرى ذكرت مصادر الرئاسة التشادية أمس ان الرئيس ادريس ديبي وافق على معاودة وساطة بلاده في النزاع الدائر في دارفور، واوضحت المصادر نفسها أن القرار اتخذ في ختام جلسة استغرقت عدة ساعات مساء أمس الأول بين الرئيس التشادي ووزير الاستثمارات السوداني أحمد عمر بدور المبعوث الخاص للرئيس السوداني عمر حسن البشير·

اقرأ أيضا

شهادة حق