الاتحاد

دنيا

كيف تكون مديراً ناجحاً

تعتمد إحدى الشركات العالمية الكبرى على إعطاء دورات مكثفة للموظفين لتحسين مردوديتهم، وتصرف أموالا طائلة في سبيل ذلك، سأل أحد الصحفيين القائمين عن الشركة، عن سرها في صرف كل هذه الأموال الطائلة في إطار تطوير الكفاءات، فأجابوا أن المردود كبير جدا بسبب الدورات التي يعطونها للموظفين، ويعود بالتالي بأموال ضخمة على الشركة، وبذلك أولت الشركات عناية قصوى لهذا الأمر، وتعمل الكثير من الشركات جاهدة، في تطوير كفاءاتها لخلق إدارة ناجحة·
وتتحدد الأهداف العامة لإدارة التطوير الإداري في:
؟ رفع كفاءة الموظفين لزيادة إنتاجيتهم·
؟ تطوير ورفع كفاءة الأداء للوحدة الإدارية·
؟ تكوين بيئة عمل إيجابي وفعال·
عن كيفية إنجاح الإدارة والسير بها فوق كل العقبات، وتخطّي كل الأزمات، وكذا خلق انسجام بشري متطور لمردودية أكبر، يقول سيف علي الشحي، مدير مركز التدريب والتطوير ببريد الإمارات: ''
لقد نجحت في جعل فريق عملي وزملائي يتميزون بالفعالية، بعد أن كنت ألحظ في بداية الأمر العالمين كالذين يعملون في جزر منعزلة، وقد كانت قناعتي الأساسية هي تطوير سير العمل، و زيادة الألفة بين كل الموظفين هي الدافع الذي حركني''
وبعد أن أكملت دراستي بأميركا، وتعلمت كيف أخلق انسجاما بيني وبين الطلاب من جميع الجنسيات، عملت كمعيد جامعي في جامعة الإمارات كلية إدارة أعمال خلال تلك الفترة في جامعة الإمارات، تعلمت الكثير من المجال الأكاديمي، بالإضافة للتدريس والتحضير للمحاضرات، وقد شاركت في عدة أبحاث عرضت محليا وعالميا·
ثم التحقت فيما بعد ببريد الإمارات، كمدير إدارة العمليات وبعدها مدير مركز التدريب والتطوير، وعملي في بريد الإمارات واحتكاكي بفريق العمل وسع مداركي و وصقل مهاراتي، ومن خلال تراكم تجاربي العلمية و العملية، استطعت أن أحدد عدداً من السبل التي تجعل من المدير مديرا ناجحا، بحيث يجب على المدير أن يعمل على تطوير ذاته من خلال القراءات المتخصصة، والأبحاث المستمرة، و الاستفادة ممن سبقونا في التجربة، من أصحاب النفوذ و المراكز الإدارية، في شتّى مجالات العمل، فالمدير هو المحرك الحقيقي لإنجاز العمل بكل فعالية ونجاح والذي يدرك ويتفهم علاقة الإدارة بالعاملين تحت إدارته، من الطبيعي أن تكون إدارته ذات عطاء مهم، فلا يمكن تحقيق الأهداف والوصول إلى النتائج المرجوة دون مساندة العاملين للمدير وانسجامهم معه، ولا يمكن تحقيق نجاح الإدارة بالتركيز فقط على الإشراف والسيطرة، و إنما يجب على المدير أن يعتمد على تقبل الآراء والاختلاف في المفهوم والرؤية والاستماع لجميع الموظفين، و يستطيع خلق جو من الراحة، وإشعار الموظف بالاحترام والتقدير، لما يبديه من آراء حتى وإن لم يتوافق مع توجيهاته، وذلك بالحوار والمناقشة الراقية، وسوف يتقبّل الموظفون أي توجيه مخالف لأفكارهم ومعطياتهم، و يجب إعطاء مزيد من الفرص للموظفين وتشجيعهم على الابتكار وتحسين الإنتاجية في العمل، ويرتكز ذلك على الثقة المتبادلة بين المدير و الموظفين، وسيدفعهم ذلك إلى المناقشة وطرح الأفكار بكل إخلاص، وإتاحة هذه الفرصة والعلاقة الراقية بين المدير والموظف سوف تجعل العمل والفكر الجماعي من مميزات هذه الإدارة الناجحة، ويجب أن يكون المدير ميدانيا، بحيث يشرف على العمل بنفسه، لا يجدر بالمدير أبدا التوقف عن الخروج إلى الميدان لأنه يكسبه الإحساس الحقيقي بكل ما يجري بالشركة عن قرب ويتيح له العمل الميداني الاحتكاك بكل تفاصيل الشغل·
وأيضا يتيح له التعرف على أكثر من مجال في المؤسسة التي يعمل فيها، حتى يكون ملماّ بكل أمور الشركة، والتغيير في الإدارة مطلوب للنمو والتقدم والتطور، لكن يجب أن يكون بالتخطيط المسبق، و بوضع الأهداف
والاستراتيجيات القابلة للتطبيق·
من خلال دراستي في الولايات المتحدة و في أحد المساقات الدراسية، كان يجب أن نتعرف على عدد من المديرين واللقاء بهم ومعرفة أسرار نجاحهم، و كيفية التعامل مع الموظفين، هذه الخبرة أفادتني كثيرا في عملي·
ومن الأمور التي ساعدتني على النجاح ''بناء علاقات وطيدة مع الشركاء الاستراتيجيين من خلال العمل، و من خلال صداقاتي خارج أوقات العمل·
البحث والاستماع لجميع الأفكار مهما كانت بسيطة، لأنها قد تعطيك معلومة أو مفتاح لفكرة ما، تستطيع أن تبنى عليها نجاحات عظيمة·
الحكمة في اتخاذ القرارات بما يناسب المؤسسة وما يناسب التشريعات لأي جهة عمل·
وضع الأهداف الذكية التي يمكن قياسها خلال فترة من الزمن·
فن الاستماع للجميع و التعلم، فهي أداة قوية للجهتين: المدير الناجح والموظف المتميز·
التشجيع المادي والمعنوي للموظف و شكره لما له من تأثير إيجابي للطرفين·
الاحتفال بالنجاح مهما كان صغيرا''·
نصائح للمديرين
؟ التطوير الذاتي من خلال دورات تدريبية، تعميم آخر الدراسات و الأبحاث، وما توصّل إليه العلم في مجال الادارة، تجديد الخبرة التقنية·
؟ نشر روح الجماعة بين جميع الموظفين والعمل على مبدأ لا عمل ينجز بدون التعاون بين الموظفين·
ـ استثمار الوقت·
؟ أن يكون الهدف هو ما تصبو إليه·
؟ إن مرؤوسينا ينبغي أن يقتنعوا معنا بما نؤمن به من رسالة وأهداف·
؟ أن يكون مصدر إلهام وحماسة بالنسبة لمن حوله·
؟ يضع بصماته في الجهات التي يعمل بها''·

اقرأ أيضا