صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

استشهاد ضابط شرطة بانفجار في سيناء

القاهرة (وكالات)

استشهد ضابط شرطة مصري أمس، جراء انفجار عبوة ناسفة على الطريق الدولي غرب العريش بمحافظة شمال سيناء. وقال مصدر أمني مصري لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ) إن «النقيب محمود عبدالعظيم أبوطالب من قوة إدارة المفرقعات بمديرية أمن شمال سيناء استشهد ظهر اليوم (أمس) خلال تفكيك عبوة ناسفة بالقرب من منطقة أبو الحصيني غرب العريش».
إلى ذلك، أحبطت أجهزة الأمن المصرية تفجيراً إرهابياً، استهدف مناطق ومنشآت أمنية بشمال سيناء. وقال مصدر أمنى إن القوات الأمنية المكلفة بتمشيط الطريق الساحلي بمنطقة أبوالحصين دائرة قسم شرطة بئر العبد بشمال سيناء تمكنت صباح أمس من اكتشاف عبوة ناسفة تزن نحو 50 كغ، زرعها مجهولون بالجزيرة الوسطى بالطريق، مضيفاً أنه وخلال تفكيكها انفجرت في النقيب محمود عبد العظيم أبو طالب من قوة الحماية المدنية، مما أسفر عن مقتله. وذكر أنه تم تطويق المنطقة وفرض طوق أمني حولها، حيث تقوم قوات الأمن حالياً بحملة تمشيط ومداهمات للبحث عن الجناة.
من جانب آخر، أكد شهود عيان ومصدر قبلي مصري العثور على جثث 22 مسلحاً في صحراء منطقة مزار (50 كم غرب العريش) بمحافظة شمال سيناء.
وقال المصدر القبلي لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ) إنه تم إخطار السلطات المصرية، حيث وصلت قوات من الشرطة والجيش إلى المنطقة.
من جانبه، أكد مصدر أمني مسؤول وجود جثث 22 مسلحاً، وجاري التحقيق بشأن مقتلهم. وحسب شهود عيان، تعتبر منقطة «عرنوسه»، التي عثر على الجثث بها، هي أقرب منطقة لقرية الروضة التي شهدت الشهر الماضي مقتل 310 أشخاص في هجوم مسلحين على مسجد.