الأحد 22 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي
«المدفعجية» يدك حصون فنربخشة في «الدار التركية»
«المدفعجية» يدك حصون فنربخشة في «الدار التركية»
22 أغسطس 2013 22:22
نيقوسيا (أ ف ب)- وضع أرسنال الإنجليزي قدمه في دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بعد فوزه الكبير على مضيفه فنربخشه التركي 3- صفر أمس الأول في إسطنبول، واقترب أرسنال، وصيف 2006 من مشاركته السابعة عشرة على التوالي في دور المجموعات، وكرر فوزه على فنربخشه بعد موسم 1979- 1980 في مسابقة كأس الكؤوس الأوروبية «فاز أرسنال 2- صفر ذهاباً وتعادلا صفر- صفر إياباً»، وموسم 2008- 2009 من دوري الأبطال «فاز أرسنال ذهاباً خارج قواعده 5- 2 ذهاباً وتعادلاً إياباً صفر- صفر». ولم ينفع ضم فنربخشه في صفوفه لاعبين يعرفون تماماً أرسنال، والدوري الممتاز مثل الهولندي ديرك كاوت «ليفربول» والبرتغالي راؤول ميريليش «ليفربول وتشيلسي» والنيجيري جوزف يوبو «إيفرتون» وإيمري بيلوزوغلو «نيوكاسل». وتضاءلت آمال الفريق التركي للمشاركة في دور المجموعات للمرة الأولى منذ موسم 2008-2009، علماً بأن هذه المشاركة لم تكن لتحصل حتى في حال تفوقه على أرسنال، وذلك بانتظار قرار محكمة التحكيم الرياضي التي تبت بالقضية التي رفعها أمامها الفريق التركي لرفع عقوبة الايقاف التي فرضها عليه الاتحاد الأوروبي نتيجة تلاعبه بنتائج الدوري المحلي. على ملعب شوكرو سراج أوغلو وأمام 50500 متفرج، انتظر لاعبو المدرب الفرنسي آرسين فينجر حتى الشوط الثاني ليفتتحوا التسجيل عبر الظهير كيران جيبس الذي ترجم عرضية متقنة لثيو والكوت من الجهة اليمنى إثر تمريرة في العمق من لاعب الوسط الويلزي أرون رامسي (51). وكاد والكوت يضاعف النتيجة، بعد دقائق لكن الحارس فولكان ديميريل انقذ الموقف (53)، وفي وقت كان كاوت ورفاقه يبحثون عن التعادل أمام مرمى الحارس البولندي فويتشي تشيسني، سدد رامسي كرة أرضية قوية ارتدت من فولكان إلى الشباك التركية لتخف حدة الجماهير على المدرجات (64)، وحصل أرسنال على ركلة جزاء بعد عرقلة التشيكي ميشيل كادليتش لوالكوت ترجمها الفرنسي أوليفييه جيرو صاروخية في سقف الشباك (77). وقاد لاعب الوسط المصري الدولي محمد صلاح فريقه بازل السويسري إلى فوز ثمينين على مضيفه لودوجوريتس رازجارد البلغاري 4- 2 في صوفيا أمام 5 آلاف متفرج على ملعب فاسيل ليفسكي، وافتتح صلاح التسجيل بكرة يسارية رائعة هزت شباك الحارس فلاديسلاف ستويانوف (12)، رد عليها البرازيلي مارسيلينيو بكرة رفعها فوق الحارس يان سومر (23). وتقدم المضيف عبر إيفان ستويانوف (50)، لكن صلاح سجل هدفه الثاني وعادل لفريقه من كرة انفرادية (59)، قبل أن يستعيد الفرنسي جيوفاني سيو تقدم بازل (64)، وأكمل لودجوريتس المباراة بعشرة لاعبين، بعد طرد البرازيلي جونيور كايشارا لنيله الإنذار الثاني، بعد خطأ ارتكبه على صلاح فاحتسب الحكم ركلة جزاء سددها فابيان شار بنجاح (83). وسقط شالكه الألماني في فخ التعادل أمام ضيفه بباوك سالونيكي اليوناني الذي حل الأربعاء بدلاً من ميتاليست خاركيف المبعد عن المسابقة 1- 1 على ملعب فلتنس أرينا أمام 52 ألف متفرج، وافتتح شالكه التسجيل عبر البيروفي جفرسون فارفان بتسديدة يسارية أرضية (32)، رد عليها السلوفاكي ميروسلاف ستوخ في الشوط الثاني (73). وعاد أوستريا فيينا النمساوي بفوز ثمين من أرض دينامو زغرب الكرواتي بهدفين لمارين ليوفاك (68) وماركو ستانكوفيتش (75) على ملعب «ماكسيمير» أمام 9500 متفرج، وتعادل ستيوا بوخارست الروماني مع ضيفه ليخيا وارسو البولندي 1-1 بهدف الإيطالي فيديريكو بيوفاكاري (34) مقابل هدف ياكوب كوزيتسكي (53)، يذكر أنه تقام 10 مواجهات في الدور الفاصل وتتأهل الفرق العشرة الفائزة إلى دور المجموعات لتنضم إلى الفرق الـ 22 المتأهلة مباشرة, وستقام قرعته في 29 الحالي في موناكو.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©