الجمعة 27 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي
بشير سعيد: «السوبر» ستكون أول هدية لـ «الأهلاوية»
بشير سعيد: «السوبر» ستكون أول هدية لـ «الأهلاوية»
22 أغسطس 2013 22:15
النمسا (الاتحاد) - فاز فريق الكرة بالنادي الأهلي على فروجل النمساوي 3 - 1، في ثانية مبارياته الودية استعداداً للموسم 2013 - 2014 ضمن المعسكر الخارجي المقام حالياً بالنمسا، وأحرز أهداف الأهلي البرتغالي هوجو فيانا من ركلة حرة مباشرة في الدقيقة 49، وإسماعيل الحمادي في الدقيقتين 65 و77، وقلص الفريق النمساوي النتيجة في الدقيقة 80. بدأ الروماني كوزمين المباراة بتشكيلة ضمت كلاً من سيف يوسف ويوسف السيد وسالمين ودرويش ووليد حسين وماجد حسن وحميد عباس وسعيد احمد وخليفة إبراهيم وعدنان حسين وجرافيتي، وسيطر الأهلي على مجريات الشوط الأول، وجاءت أول فرص المباراة من خلال سعيد أحمد في الدقيقة 5 ومرت الكرة التي سددها بجوار القائم، وتبادل عدنان وجرافيتي عدداً من التمريرات واستقرت أخيراً عند جرافيتي الذي سددها بمكر ودهاء وابتعدت عن المرمى، وواصل الفرسان ضغطهم في المباراة مع التوجيهات المتكررة من المدرب كوزمين، وأظهر اللاعبون الشباب مستوى جيداً في الشوط الأول ، وكانوا على قدر المسؤولية، ونفذوا العديد من الخطط التكتيكية التي تدربوا عليها. واستغل وليد حسين فنياته ومهاراته وقدم فواصل من المراوغة والتخلص من عدد من اللاعبين ومرر كرة بينية داخل خط الستة لم يستغلها جرافيتي بالصورة المطلوبة الدقيقة 43. في الشوط الثاني، أجرى المدرب تبديلاً كاملاً للفريق عدا الحارس سيف يوسف ودفع ببشير سعيد وسعد سرور وهيكل وصنقور وعامر وهوجو ولويس واسماعيل الحمادي وأحمد خليل وسياو، واستطاعت هذه التشكيلة منذ بداية الشوط الثاني هز شباك الفريق النمساوي بهدف رائع، ومضت في تفوقها حتى أكملت الثلاثية للفريق الأحمر. من ناحية أخرى، أكد بشير سعيد مدافع الأهلي أن إدارة النادي أصابت الهدف بتعاقدها مع اللاعبين المواطنين والأجانب الجدد لهذا الموسم مشيرا إلى أن رحيل المدرب كيكي فلوريس أمر موجود في عالم كرة القدم لأنه الاحتراف والتغيير من مكان لآخر، موضحاً أن المدرب كوزمين يعشق التحدي والمركز الأول، مشيداً بالدور الكبير الذي يقوم به اللاعبون في المعسكر ومن خلال المباريات التجريبية. وواصل بشير تصريحاته للموقع الرسمي للنادي، مؤكداً أن الإدارة قامت بمجهود كبير في انتداب لاعبين يعدون من أقوى الصفقات على مستوى المواطنين والمحترفين الأجانب، وخص المدافع وليد عباس الذي اعتبره من أقوى المدافعين في الدولة ويتمتع بدهاء داخل الملعب، ويؤدي في أكثر من مركز وتجده في أكثر من مكان في الملعب ويقوم بدور كبير في الفريق بالإضافة إلى أنه لاعب أخلاقه عالية داخل الملعب، مؤكداً أنه تمنى اللعب معه. وتطرق بشير إلى صفقة المهاجم البرازيلي سياو، وقال: سياو لاعب يساوي فريقاً، عندما كان في الشباب كنا نعتبره كذلك، هو إضافة قوية للأهلي لأنه لاعب حماسي ويجيد التسديد ويلعب أداور مختلفة في الهجوم”. وعن خروج كيكي وقدوم كوزمين للفريق، باعتبار أن بشير كان من أكثر المعجبين بالدور الذي يقوم به الإسباني كيكي فلوريس مع الفريق، قال: كيكي من المدربين الكبار، وأكن له كل التقدير على ما قام به في الفترة التي عمل خلالها مع الفريق، وهو صاحب شخصية قوية وصديق في الوقت نفسه، يقوم بإيصال المعلومة باختصار وطريقة سلسة، استفاد منه الجميع بصورة كبيرة، فترة وجوده تغير شكل أداءً الفريق للأفضل”. وأضاف: حال كرة القدم هو التغيير، كما رحل كيكي عن الفريق بعد أن وضع بصمته فلن ننسى فترته التي قضاها معنا، وأقدم له الشكر على ما قام به معنا، حيث استفدنا منه استفادة كبيرة وتعلمنا أشياء جديدة، وقال: كوزمين من المدربين الكبار أيضاً وله خبرة واسعة في المنطقة، ويعشق البطولات ويعرف طريقها، وهو يتميز بأشياء مثل التحدي، ودائم التركيز على الفوز وهدفه المركز الأول، ويقوم بعمل كبير منذ استلامه قيادة الفريق. وتطرق إلى وجود كانافارو ضمن الطاقم التدريبي واختصاصه بالجانب الدفاعي، وقال: كنت أتمنى أن ألعب بجوار كانافارو في الملعب، ولكن لم أجد الفرصة، ووجدتها الآن كلاعب ويشرف علي كانافارو الذي أعتبره من أفضل المدافعين الذين مروا على كرة القدم في العالم. وتابع: عندما يكون كانافارو هو من يوجهك في الملعب، ويكون بالقرب منك تحس بالاستفادة، وأعتبر نفسي محظوظاً بوجوده ضمن الطاقم التدريبي في الأهلي وكان قرارا رائعا من عبدالله النابودة باختياره في الكادر الفني للفرسان. وعن فترة المعسكر والمباريات التجريبية التي لعبها الفريق مؤخراً، قال: المعسكر يسير بصورة طيبة واستراتيجية وضعها المدرب، جميع اللاعبين في المعسكر يقومون بدورهم على أكمل وجه، وأهم سماته الجو الأسري بين اللاعبين والإداريين والطاقم الفني، وكل له مسؤوليات وأدوار يقوم بها لإنجاحه. وأضاف: بالنسبة للمباريات التجريبية، أعتبرها مباريات ناجحة، وأهم ما ميز تلك المباريات هو التركيز على تطبيق الجانب الخططي الذي يقدمه لنا المدرب في المحاضرة أو في التدريبات التي تسبق المباريات، ونجح اللاعبون في تطبيق النواحي التكتيكية، وظهر معدل اللياقة البدنية مرتفعا لديهم، ونعتمد على الكرة السريعة. وأشاد بشير سعيد باللاعبين الشباب واعتماد المدرب كوزمين عليهم في بعض المباريات، مؤكداً أن هؤلاء اللاعبين سيكون لهم مستقبل رائع مع الفريق، وقال: هم يقدمون مباريات جيدة ولديهم حماس ودافع قوي للعب، والجدية في التدريبات، وأتمنى أن يكونوا على هذه الحال دائماً، والاستماع لنصائح اللاعبين الكبار وتعليمات المدربين حتى يستطيعوا حجز مكان لهم في المستقبل كلاعبين يشار إليهم بالبنان. وتطرق بشير سعيد لمباراة الأهلي والعين في كأس السوبر، حيث قال: الجميع ينتظر تلك المباراة، نعمل بصورة جيدة ونقوم بعمل كبير خلال الفترة الماضية، التفاؤل يسود الجميع، السوبر بطولة قائمة بذاتها، ونتمنى أن نقدم الكأس هدية للأهلاوية مع بداية الموسم. ووجه بشير سعيد رسالة الجمهور الأهلاوي الذي وقف بقوة في مؤازرة الفريق الموسم الماضي بأن يستعدوا من الآن للمباراة والوقوف مع الفرسان ومواصلة التشجيع طيلة شوطي المباراة، وعدم التوقف حتى العودة بالكأس إلى دبي. وأضاف قائلاً: متفائل بملعب البطولات، ملعب محمد بن زايد، فهو مصدر فأل حسن وخير على الأهلاوية دائماً، وأتوقع أنه لن يخذلنا وأن يكمل معنا درب البطولات.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©