الثلاثاء 24 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي
طموحات كبيرة لناشئي الإمارات في مونديال العالم للسباحة بدبي
طموحات كبيرة لناشئي الإمارات في مونديال العالم للسباحة بدبي
22 أغسطس 2013 22:07
دبي (الاتحاد) - يتطلع فريق السباحة الإماراتي للناشئين، الذي يضم في صفوفه 11 سباحاً واعداً إلى تقديم عروض قوية تحقق آمال جماهيره عندما تنطلق منافسات بطولة العالم الرابعة للسباحة للناشئين الأسبوع المقبل في مجمع حمدان بن محمد بن راشد الرياضي بدبي. ويبدو أن السباح الشاب يعقوب يوسف الساعدي (17 عاماً) سيكون محط أنظار الجمهور بعد مشاركته مؤخراً في النسخة الـ15 من بطولة العالم للسباحة التي استضافتها مدينة برشلونة الإسبانية ضمن فريق السباحة الإماراتي للرجال، الذي ضم اثنين من السباحين، ويحمل الساعدي حالياً الرقم القياسي الإماراتي المفتوح لسباق 200م ظهراً، ومن المتوقع أن يقدم أداءً طيباً في مياه مجمع حمدان الأسبوع المقبل. من جانبه، أشاد أشرف صالح مدرب النادي الذي يتدرب به الساعدي في مدينة العين، الذي يتولى حالياً مهمة تدريب المنتخب الوطني، بإمكانات الساعدي ومهاراته، حيث قال: ما يزال الساعدي في مقتبل العمر، ويعمل على تطوير مهاراته من خلال التدريب الجاد، ولم يستنفد كامل طاقاته في برشلونة، ونأمل أن يوظف الخبرة التي اكتسبها في تقديم أداء جيد ببطولة العالم للناشئين، والمنافسة في مياه الوطن، وبين جمهوره سيكون لها أثر إيجابي كبير. وتذخر قائمة الفريق الإماراتي للسباحة بأسماء أخرى إلى جانب الساعدي، ويُتوقع أن تحقق نتائج جيدة في هذا الحدث مثل علي أحمد سعيد (16 عاماً) الجدير بالمتابعة، الذي يحمل الرقم القياسي الإماراتي حالياً في سباق 50م فراشة، وبطل الخليج في سباق 100م فراشة، وأحمد عتيق هاشل، وعبدالله حاتم اللذين يبشر أداؤهما بمستقبل واعد، ويطمحان لبلوغ النهائيات. بدوره، نظم اتحاد السباحة مؤخراً برنامجاً تدريبياً في دبي يتطلع من خلاله مسؤولو الاتحاد إلى تحقيق نتائج ملموسة في حوض السباحة، حيث يخضع 6 سباحين لهذا البرنامج، وجميعهم أعضاء في المنتخب المشارك ببطولة العالم الأسبوع المقبل. وأشار أشرف صالح مدرب المنتخب إلى أنه أمام الفريق منافسات صعبة ستسهم في إكسابهم الخبرة، والاطلاع على ما يجب تحقيقه للوصول إلى مستويات السباحين النخبة، وقال: بطولة العالم للناشئين تعد خطوة أخرى على طريق تطورهم، وسيعزز الاحتكاك المباشر مع أفضل السباحين في العالم والاطلاع على أساليبهم التدريبية وتحضيراتهم للحدث من مستوى ثقافتهم الرياضية. وقال أحمد الفلاسي، رئيس اتحاد السباحة ورئيس اللجنة المنظمة للمونديال: نحن سعداء بالتقدم الذي يحققه فريقنا الوطني، ونتطلع لمتابعة عروض السباحين من كثب الأسبوع المقبل، فالخبرة التي يتم اكتسابها في هذا النوع من المنافسات العالية المستوى تساعد سباحينا على الاطلاع على آخر تقنيات التدريب، وتلهم شبابنا الصغير بذل كل الجهود لتحقيق أهدافهم. ويقام حفل افتتاح بطولة العالم الرابعة للسباحة للناشئين في تمام الساعة الخامسة مساء يوم الاثنين المقبل، ومن المتوقع أن يضم عدداً من الفقرات الترفيهية الممتعة، وتنطلق عقب حفل الافتتاح مباشرة أولى المنافسات نصف النهائية والنهائية في السادسة مساءً. وتقام البطولة في الفترة من 26 إلى 31 أغسطس، ويشارك فيها نخبة من الناشئين في العالم (14 - 17 عاماً)، والناشئات (15 - 18 عاماً) من 93 دولة.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©