الاتحاد

الإمارات

«شرطة الشارقة»: الإمارات أرض للتسامح بين البشر

الاتحاد

الاتحاد

الشارقة (الاتحاد)

شَهد العميد عبدالله مبارك بن عامر نائب قائد عام شرطة الشارقة، الاحتفال الذي نظمته لجنة حقوق الإنسان بالقيادة العامة لشرطة الشارقة بالتعاون مع إدارة حقوق الإنسان بوزارة الداخلية، صباح أمس على مسرح أكاديمية العلوم الشرطية بالشارقة.
ويأتي الحفل في إطار احتفاء الدولة باليوم العالمي لحقوق الإنسان، والذي يصادف الذكرى السبعين للإعلان العالمي لحقوق الإنسان، وذلك بحضور المدراء العامين ونوابهم، ومدراء الإدارات، ومشاركة الطلبة المرشحين بالأكاديمية.
وقالت العقيد منى سرور مديرة سجن النساء بإدارة المؤسسة العقابية والإصلاحية، وعضو لجنة حقوق الإنسان بشرطة الشارقة، خلال كلمتها: «تأتي الذكرى الـ70 للإعلان العالمي لحقوق الإنسان مع انتهاء عام زايد الذي خصصته دولة الإمارات العربية المتحدة لتكريم اسم المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان -طيب الله ثراه- الذي أرسى قواعد الدولة، ورسخ مبادئها التي جسدت احترام الإنسان وحقوقه في كل القوانين والتشريعات دون تفرقة، فقد حرص زايد منذ نشأة الاتحاد أن تكون دولة الإمارات أرضاً للتسامح بين البشر، يتعايش فيها الجميع متمتعين بكافة حقوق الإنسان التي كفلتها الشرائع السماوية والتقاليد العربية والمعاهدات والمواثيق الدولية».
وعددت العقيد سرور إنجازات الدولة في مجال حقوق الإنسان والتي ارتبطت بحقوق المرأة، والطفل، وذوي الإعاقة، والعمال.

اقرأ أيضا