الاتحاد

الإمارات

اعتذار طبيب «الفيديو المخل» وسفره إلى أميركا

دبي (الاتحاد)

اعتذر طبيب التجميل «ف.ح»،‏ عربي الجنسية، صاحب الفيديو المخل بالآداب، عما تضمنه الفيديو من مقاطع تتنافى مع الآداب العامة والعادات والتقاليد بدولة الإمارات، وقال في رسالة باللغتين العربية والإنجليزية بعنوان «اعتذار عام» بثها على أحد مواقع التواصل الاجتماعي« أرجو أن تقبلوا اعتذاري الشديد، حيث إنني لم تكن لدي أي نوايا في إزعاج أحد أو التقليل من احترام القانون أو عادات وتقاليد دولة الإمارات». وأضاف: « لقد قمت ببث فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي يحتوي على رسالة عن الإفراط في عمليات التجميل، وقد تم فهمه بطريقة خاطئة»، لافتا إلى أنه يتم التحقيق الآن من قبل سلطة مدينة دبي الطبية، وأن لديه ثقة كاملة بقراراتهم. الطبيب قام بالسفر إلى الولايات المتحدة الأميركية، مشيرا إلى أن سفره لأغراض اجتماعية وأسرية، وسيعود في وقت لاحق، من دون أن يحدد وقت عودته، بحسب ما ورد في رسالته على إحدى وسائل التواصل الاجتماعي.
وتجري، حاليا، لجنة المخالفات في سلطة مدينة دبي الطبية، التحقيق في واقعة الفيديو المخل بالآداب، وتجمع الملابسات المتعلقة بالواقعة، ومن المنتظر أن تصدر قرارها خلال أسبوعين، اعتبارا من يوم الثلاثاء الماضي.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد يعدل قانون الرسوم القضائية في "محاكم دبي"