الاتحاد

الإمارات

«التربية» توجّه بتطبيق لائحة السلوك حال إتلاف الكتاب المدرسي

الكتاب المدرسي ملكية للطالب ومرجعية مهمة بعد انقضاء العام الدراسي (الاتحاد)

الكتاب المدرسي ملكية للطالب ومرجعية مهمة بعد انقضاء العام الدراسي (الاتحاد)

دينا جوني (دبي)

دعت وزارة التربية والتعليم الإدارات المدرسية إلى ضرورة التعميم على جميع الطلبة في مختلف المراحل التعليمية إلى الاحتفاظ بكتبهم الدراسية طوال العام، خصوصاً الكتب التي يتم استخدامها خلال الفصول الثلاثة، لافتة إلى أن عدم الالتزام سيُلحق بالطالب تطبيق بنود لائحة إدارة سلوك الطلبة.
وأرسلت الوزارة لائحة من 35 كتاباً إلى الإدارات المدرسية، تتضمن عناوين مختلفة في مواد اللغتين العربية والإنجليزية والدراسات الاجتماعية، تدعو فيها المديرين والمعلمين بتشجيع الطلبة على الحفاظ على كتبهم، للاستفادة منها، خلال وبعد انتهاء العام الدراسي.
ووجهت الوزارة في تعميمها بضرورة الاحتفاظ بجميع الكتب المدرسية طوال العام الدراسي، هذه الكتب تعتبر ملكية للطالب، وكذلك مرجعية مهمة للاستفادة منها خلال سنوات الدراسة، الأمر الذي يجعل الحفاظ عليها واجباً وطنياً.
وقالت الوزارة إن هناك بالفعل بعض الكتب سيستعملها الطالب طوال العام الدراسي 2018-2017، منها على سبيل المثال كتب القراءة الذاتية، والنصوص الشعرية، والنصوص القصصية والنحوية، بالإضافة إلى كتب «جسر النجاح» وتطبيقاتها.
وصنّفت الوزارة عدم المحافظة على الكتب ضمن مخالفات الدرجة الأولى البسيطة في اللائحة الجديدة، والتي خصصت 4 درجات لكل منها.
ويتم في تلك الحالة، توجيه تنبيه شفهي للطالب ، وإبلاغ ولي الأمر وتوثيق المخالفة عند التكرار الأول، وحسم درجتين، وإنذار خطي عند التكرار الثاني.
وفي حال التكرار الثالث، يتم حسم 4 درجات من مجموع سلوك الطالب، وإصدار إنذار خطي نهائي.
وأكدت الوزارة أنه في حال إتلاف الكتاب من قبل الطالب، فستطبق عليه بنود لائحة السلوك.

اقرأ أيضا

رئيس وزراء غينيا يزور "صرح زايد المؤسس"