الثلاثاء 24 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات
مكتبة «متنزه خليفة» في أبوظبي تعرض 61 ألف كتاب
مكتبة «متنزه خليفة» في أبوظبي تعرض 61 ألف كتاب
21 أغسطس 2013 23:35
يعرض مهرجان مكتبات الحدائق في متنزه خليفة 61 ألف كتاب متنوع أمام قاصديه من مختلف الفئات العمرية، وتحتوي المكتبة العامة على 30 ألف عنوان في مختلف العلوم العامة والدوريات المتخصصة وقواعد البيانات. كما تحوز مجموعة الإمارات والخليج التي تتضمن أكثر من 21 ألف عنوان متخصص في كل ما يتعلق بدولة الإمارات العربية المتحدة ومنطقة الخليج العربي بما في ذلك الرسائل الجامعية والمجموعات النادرة من الكتب، في حين تضم مكتبة الأطفال نحو 10 آلاف كتاب وقصة موجهة للأطفال من الفئات العمرية 5 سنوات إلى 12 سنة. وأكد عبد الله ناصر الجنيبي مدير إدارة خدمات المجتمع في بلدية أبوظبي تواصل فعاليات “صيف مع المكتبات” في مكتبة متنزه خليفة وذلك ضمن مهرجان مكتبات الحدائق الذي أطلقته البلدية وهيئة السياحة والثقافة في يوليو الماضي بالتعاون مع دار الكتب الوطنية التابعة لهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، بهدف تقديم مجموعة من الانشطة القرائية والابداعية الموجهة للأطفال من سن 5 الى 12 سنة خلال فترة الصيف في العاصمة أبوظبي. وأكد أن الفعالية تشتمل على برامج ترفيهية وتعليمية وتثقيفية متنوعة تركز على تعزيز مهارات القراءة وتحفيز الأطفال على المعرفة والاطلاع على العلوم من خلال المكتبة بجانب ورش للأعمال اليدوية والرسم والتلوين، ومجموعة من الألعاب الحركية، والرسم على الوجوه، إضافة إلى عرض فيلم كرتوني مشوق في أجواء من المتعة والفرح. وأضاف أن تشجيع الأطفال على القراءة وعرضها لهم بشكل مبتكر وممتع تعمل على ترسيخها في أذهانهم وتجذب شريحة كبيرة منهم للتواصل والتردد على المكتبات الموزعة في حدائق مدينة أبوظبي، حيث إن استراتيجية البلدية تصبو إلى افتتاح عدة مكتبات في حدائق الإمارة ليتسنى للجميع الوصول إليها بسهولة ويسر. وذكر الجنيبي أن مثل هذه البرامج المتنوعة ذات طابع مبتكر تنمي قدرات الأطفال وتربطهم بالكتاب وتزيد من خبراتهم وابداعاتهم، وتعودهم تنظيم أوقاتهم بالمفيد في القصص الممتعة والمتنوعة، حيث إن القراءة في سن مبكرة تعزز وتصقل مهارات الاطلاع في نفوس الأطفال لتصبح هواية يمارسونها ويتمسكون بها كوسيلة من وسائل تحقيق الذات ما يساعدهم على تنميتها خلال مراحل الحياة المختلفة ليتكون لدينا مجتمع قارئ مسلح بالمعرفة. وأشار الى أن مشاركة البلدية وتعاونها مع هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة يأتي تأكيدا على التزامها تجاه المجتمع وتحقيقا لرسالتها في نشر الأنشطة المجتمعية لدى كافة شرائح المجتمع بشكل عام ولدى الأطفال والجيل الجديد بشكل خاص. واضاف أن البلدية وبالتكامل والتنسيق مع الهيئة أقامت مجموعة من المكتبات داخل الحدائق العامة لتسهيل الوصول إليها من قبل مرتادي الحدائق وسكان الأحياء السكنية القريبة حيث تعد فعاليات مكتبات الحدائق خلال فترة الصيف تتويجا لهذا التعاون ونأمل من خلاله المساهمة في تحقيق شيء من الوعي عند الأطفال والناشئة بأهمية القراءة، والتعود على ارتياد المكتبات العامة التي تعد مصدرا مهما للمعرفة وتوسيع المدارك.
المصدر: أبوظبي
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©