الاتحاد

الاقتصادي

السعودية تنظم مؤتمر المشروعات الاستثمارية العملاقة مايو المقبل


الرياض- 'كونا': تنظم المملكة العربية السعودية مؤتمرا حول المشروعات الاستثمارية السعودية العملاقة لبحث مستقبل خدمات الطاقة بالمنطقة الشرقية السعودية في السابع من مايو المقبل·
وقال رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية والصناعية للمنطقة الشرقية عبدالرحمن راشد الراشد لوكالة الأنباء الكويتية 'كونا' إن المؤتمر الذي يرعاه امير المنطقة الشرقية السعودية الأمير محمد بن فهد بن عبدالعزيز يهدف إلى التعرف على المشروعات الكبيرة في مجالات البترول والغاز والتعدين والطاقة وتحلية المياه التي سيتم تنفيذها في المستقبل· وأكد الراشد أن المشروعات الاستثمارية في هذه القطاعات الاقتصادية ستكون واسعة وضخمة وأنها فرصة كبيرة ونادرة للشركات الوطنية لعرض المشاريع الجديدة والمستقبلية لاسيما وان المنطقة تعد احد المراكز الهامة عالميا في مجال الطاقة· وأوضح أن المؤتمر الذي تستمر فعالياته ثلاثة أيام سيبحث محاور رئيسية تتركز حول فرص الاستثمار في قطاعات البترول والغاز وتحلية المياه والمشاريع السعودية العملاقة القادمة في البتر وكيماويات والبنية التحتية والمواصلات ومستقبل الاستثمارات التعدينية والفرص والمشاريع المنبثقة من شركة معادن إضافة إلى لجنة حوار الدائرة المستديرة· وأشار إلى أن المؤتمر سيتطرق كذلك إلى الاستثمارات في قطاع البتروكيماويات وتوسيع المصانع وإيجاد فرص جديدة للاستثمار في تطوير هذا القطاع وخطط وتقديرات الشركة السعودية للصناعات الأساسية سابك لمستقبل الصناعات البتروكيماوية السعودية في الإطار العالمي· وكانت مدينة الجبيل الصناعية بالمنطقة الشرقية السعودية قد فازت مؤخرا بجائزة أفضل مدينة جاذبة للاستثمار في منطقة الشرق الأوسط من حيث المقومات الاقتصادية والاستثمارية· وتحتضن مدينة الجبيل نحو 50 في المائة من الاستثمارات السعودية وتنامت سمعتها العالمية مع مساهمة عدد من الشركات العالمية في مشاريع استثمارية رئيسية بالمدينة إضافة إلى وجود 30 مصنعا حاليا تحت الإنشاء وتدشين مشروع الجبيل 2 الذي تقدر قيمة الاستثمارات الصناعية فيه بنحور 35 مليار ريال· كما تحتضن المدينة أكبر مجمع للصناعات البتروكيماوية في العالم واستثمارات أجنبية ومشتركة يصل إجمالي قيمتها لنحو 46 مليار دولار حيث تقدر حصة السعودية من السوق العالمية للبتروكيماويات في الوقت الراهن بنحو 7 في المائة ويتوقع أن ترتفع هذه الحصة بنسبة كبيرة مع بدء عدد من الشركات الجديدة الإنتاج·

اقرأ أيضا

النساء يتفوقن على الرجال في الإدارة المالية بالشركات الكبرى