صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

البشير يهدي أردوغان جزيرة سواكن الاستراتيجية على البحر الأحمر

الخرطوم (وكالات)

وقع السودان وتركيا 22 اتفاقاً، بينها اتفاقات للتعاون العسكري والأمني، وإنشاء «مجلس تعاون استراتيجي»، خلال زيارة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان التي استغرقت 3 أيام واختتمها أمس، في إطار تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين اللذين يعتزمان زيادة حجم التجارة بينهما إلى 10 مليارات دولار. بينما أعلن أردوغان أن نظيره السوداني عمر البشير وافق على أن تتولى تركيا لفترة محددة، إدارة وإعادة إعمار وترميم جزيرة سواكن التي تكتسب أهمية رمزية وتاريخية كبرى لأنقرة. وأعلن وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور، في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره التركي مولود جاويش أوغلو، أنه تم توقيع اتفاقات عدة مع تركيا، بينها «إنشاء مرسى لصيانة السفن المدنية والعسكرية».
وقال غندور «وزارة الدفاع منفتحة على التعاون العسكري مع أي جهة، ولدينا تعاون عسكري مع الأشقاء والأصدقاء، ومستعدون للتعاون العسكري مع تركيا».
من جهته، أعلن الوزير التركي أنه «تم توقيع اتفاقيات بخصوص أمن البحر الأحمر»، مؤكداً أن أنقرة «ستواصل تقديم كل الدعم للسودان بخصوص أمن البحر الأحمر».