الاتحاد

الرياضي

الظفرة ودبا الحصن.. "الفوارق الكبيرة"

الظفرة في حالة معنوية عالية بعد الفوز على الجزيرة (الاتحاد)

الظفرة في حالة معنوية عالية بعد الفوز على الجزيرة (الاتحاد)

علي الزعابي (أبوظبي)

يلتقي الظفرة ودبا الحصن، اليوم، في دور الـ16 لكأس رئيس الدولة، بطموح الصعود إلى ربع نهائي البطولة الأغلى، ولا تختلف الحال بالنسبة للحصن الذي يتطلع إلى تحقيق المفاجأة برغم فارق الإمكانات.
ويعتبر دبا الحصن أحد ممثلي دوري الدرجة الأولى بجانب حتا اللذين تأهلا من تمهيدي «الهواة» منذ بداية الموسم، وخوض تصفيات بنظام المجموعتين، صعد منهما الفريقان لمواجهة فرق دوري الخليج العربي بالدور الثاني، ولا يعيش الفريق فترة جيدة برغم البداية المميزة في التصفيات التمهيدية بعد تصدره المجموعة التي ضمت الحمرية ومسافي وخورفكان والعربي، إلا أنه يعيش فترة النتائج السلبية في الجولات الثلاث الأولى لدوري «الهواة»، بالتعادل في أول مباراة، وخسارتين متتاليتين، ويعول الحصن في مباراته أمام الظفرة على إعادة الثقة مرة أخرى في لاعبيه والجهازين الفني والإداري، وعبور الظفرة والتأهل إلى «الثمانية الكبار»، حيث لم يسبق له تجاور دور الـ16.
في المقابل، يعول الظفرة بقيادة المدرب الصربي فوك رازوفيتش على الدفعة المعنوية الكبيرة التي اكتسبها، بعد الفوز الكبير على حساب الجزيرة في الجولة الماضية لدوري الخليج العربي، عندما تغلب عليه 3-2، منهياً سلسلة النتائج السلبية التي عصفت به، ليخوض كأس رئيس الدولة بهدوء أكبر وتركيز عالٍ، خاصة أنه يواجه فريقاً من الدرجة الأولى، والذي يعتبر أفضل نسبياً قياساً بالفرق الأخرى.
ويضع الظفرة في الحسبان أفضلية فريقه في مواجهة دبا الحصن، حيث تواجه الفريقان 4 مرات فقط، نجح الظفرة في الفوز مرتين، والتعادل في مناسبتين، وآخر لقاء يعود إلى 7 سنوات، وتحديداً في كأس الاتحاد، وانتهي بالتعادل 1-1، بينما تواجها مرة في كأس رئيس الدولة قبل 8 سنوات، وانتهت المباراة بفوز الظفرة بـ«نصف درزن».

اقرأ أيضا

حمدان بن محمد يشهد سباقات «الإيذاع» في المرموم