الثلاثاء 24 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
دنيا
رفضوا عقوبة بسيطة.. فدفعوا آلاف الدولارات
20 أغسطس 2013 18:30
رفضت المحكمة الفدرالية الشكوى الأخيرة التي تقدمت بها تلميذة في المرحلة التكميلية في مدرسة في بلدة كلوسترز في كانتون غريزون لإلغاء قرار حجزها لمدة ساعة ونصف الساعة في المدرسة. واتخذ القرار في 24 يوليو إلا أنه لم ينشر على موقع المحكمة، وهي أعلى هيئة قضائية سويسرية، الإلكتروني إلا الآن. وقالت وكالة الأنباء السويسرية إن المسألة بدأت في مارس 2011 عندما سلكت هذه التلميذة مع بعض زملائها خلال رحلة مدرسية مسارا غير ذلك المحدد للنزول على المزلاجات إلى كلوسترز. وقد عوقب التلاميذ بفرض ساعة ونصف الساعة من الحجز عليهم في المدرسة. إلا أن تلميذة واحدة لم تأت في الموعد المحدد للحجز. وبررت غيابها بداية بأنها مضطرة إلى الخضوع لامتحان. واقترحت عليها المدرسة بعد ذلك القيام تنفيذ قرار الحجز خلال عطلة نهاية الأسبوع الأمر الذي رفضته. ولم ينجح اجتماع لمدرسي الصف في إقناعها. وقد عين والدا التلميذة محاميا لرفع شكوى إلى السلطات المعنية. وفي كل مرة خسروا في مسعاهم أكان أمام إدارة المدرسة أو هيئة التعلم المحلية وأخيرا المحكمة الإدارية في كانتون غريزون. فرفعت القضية في نهاية المطاف إلى المحكمة الفدرالية التي ثبتت القرارات السابقة. وينبغي على الأهل الآن أن يدفعوا أتعاب المحامين فضلا عن ألفي فرنك سويسري (1667 يورو) من التكاليف القضائية للقضاة الفدراليين. وأثارت القضية جدلا وأمل رواد انترنت سويسريون أن يلجأ أهل التلميذة الآن إلى "المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان".
المصدر: جنيف
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©