الاتحاد

الرياضي

الإسماعيلي يرصد مكافآت ضخمة لعبور الرجاء

مباراة الذهاب بين الإسماعيلي والرجاء انتهت بالتعادل السلبي (الاتحاد)

مباراة الذهاب بين الإسماعيلي والرجاء انتهت بالتعادل السلبي (الاتحاد)

القاهرة (محمد الدمرداش):

تغادر بعثة النادي الإسماعيلي المصري، اليوم، العاصمة القاهرة، في طريقها إلى العاصمة المغربية، الدار البيضاء، استعداداً لمواجهة الرجاء البيضاوي المغربي بطل كأس الكونفدرالية الإفريقية في إطار إياب دور الستة عشر من بطولة كأس زايد للأندية الأبطال، وهي المواجهة التي تجمع بين الفريقين على مركب محمد الخامس يوم 11 ديسمبر الجاري.
وتعتبر المباراة هي ختام مباريات دور الستة عشر للبطولة، قبل أن تقام قرعة دور الثمانية يوم 17 من ذات الشهر بالعاصمة السعودية الرياض، ، لتنطلق لقاءات ربع النهائي، بنهاية شهر فبراير من العام المقبل، بحيث تختتم منافسات البطولة في إبريل طبقا للجدول الزمني الذي حدده الاتحاد العربي للبطولة في وقت سابق.
وأعلن المهندس إبراهيم عثمان، رئيس النادي الإسماعيلي، رصد مكافآت مالية ضخمة للاعبي فريقه من أجل عبور عقبة الرجاء المغربي والفوز عليه بملعبه ووسط جماهيره، والعبور إلى الدور ربع النهائي من بطولة كأس زايد وإكمال المشوار حتى النهاية، خاصة أن مباراة الذهاب في الإسماعيلية انتهت بالتعادل السلبي من دون أهداف، ويحتاج الدراويش للتسجيل وهز شباك الرجاء في مركب محمد الخامس للعبور إلى دور الثمانية.
وعقد رئيس الإسماعيلي، جلسة مطولة مع لاعبي فريقه قبيل ساعات من السفر إلى المغرب، طالبهم خلالها بالتركيز في مواجهة والعبور إلى دور الثمانية، مؤكداً أنه لن يبخل عليهم بمكافآت مالية ضخمة في حالة العودة ببطاقة التأهل، مشيراً إلى أن المجلس سيحاول بكل قوة دعم الفريق بعناصر متميزة خلال فترة الانتقالات الشتوية في يناير المقبل.
ومنح المدرب البرتغالي جورفان فييرا المدير الفني، لاعبي الإسماعيلي راحة سلبية عقب الفوز على لو ماسيجير بطل بوروندي في إياب دور الـ64 من بطولة دوري أبطال أفريقيا بهدفين مقابل هدف، وتأكيد العبور الرسمي إلى دور الـ32 من البطولة القارية التي يعود الفريق الأصفر للمشاركة بمنافساتها بعد غياب طويل لعدة سنوات.
وضرب النادي الإسماعيلي موعداً مع نظيره القطن الكاميروني، في دور الـ32 من البطولة القارية، حيث يخوض مباراة الذهاب منتصف شهر ديسمبر الجاري على استاد الإسماعيلي، قبل أن يواجه القطن بملعبه في مدينة جاروا الكاميرونية في لقاء الإياب.
وأكد فييرا، أن الفوز على بطل بوروندي والعبور إلى دور الـ32 من دوري أبطال أفريقيا، مهم للغاية قبل موقعة الفريق الصعبة في بطولة كأس زايد للأندية الأبطال ومواجهة الرجاء المغربي.
فييرا أشار إلى أن لاعبي فريقه أظهروا مستوى طيباً للغاية في مواجهة بطل بوروندي، مشدداً على أنه طالب بهذه الروح في مواجهة الرجاء والتسجيل في مرماه، وتحقيق فوز خارج الأرض يضمن للإسماعيلي العبور إلى دور الثمانية بكأس زايد وإكمال المشوار حتى المباراة النهائية، مطالباً لاعبيه بضرورة الحفاظ على ممثلي الكرة المصرية في البطولة، خاصة بعد الخروج المبكر للقطبين، الأهلي والزمالك.

اقرأ أيضا

«اليمامة مليح» بطلة كأس الوثبة ستاليونز في العين