الأحد 22 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات
زيادة عدد برامج جامعات «دبي الأكاديمية العالمية» بنسبة 10%
19 أغسطس 2013 00:07
دبي (الاتحاد) - أعلنت مدينة دبي الأكاديمية العالمية عن زيادة عدد البرامج التي تقدمها الجامعات الناشطة في المدينة بأكثر من 10% خلال السنة الأكاديمية 2013 - 2014. واستجابة للطلب المتزايد الذي تشهده بعض القطاعات، ستقوم بعض الجامعات بما في ذلك جامعة آميتي، وجامعة هيريوت وات، ومعهد إدارة التكنولوجيا بزيادة 35 تخصصاً جديداً إلى حافظة برامجها التعليمية لتغطي كلا من قطاعات السياحة، والضيافة، والهندسة، والمحاسبة، مما يرفع إجمالي عدد البرامج المقدمة إلى 355. وتشتمل الدورات الجديدة على 11 برنامجاً للدراسات الجامعية، 17 برنامجاً للدراسات العليا، وسبعة برامج دكتوراه. ويأتي الإعلان عن قائمة البرامج الجديدة بعد عام من النجاح المطرد الذي حققته مدينة دبي الأكاديمية العالمية، متمثلاً بالتوسعات الملحوظة التي قامت بها كل من جامعة ولونغونغ في دبي، وجامعة ميدلسكس، وجامعة آميتي نظراً لتزايد عدد الطلبة ليصل إجمالي العدد إلى 20 ألف طالب، فضلاً عن ارتفاع عدد الطلبة الجدد بنسبة 26%. وقال الدكتور أيوب كاظم مدير عام المجمع التعليمي التابع لتيكوم للاستثمارات: “نحن سعداء بقرار جامعاتنا زيادة عدد برامجها المطروحة للعام الأكاديمي المقبل، لا سيما البرامج التعليمية المتعلقة بالعلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، فضلاً عن السياحة والضيافة والمحاسبة. وهذه الخطوة ما هي إلا خير دليل على استجابة قطاع التعليم العالي لمتطلبات السوق المحلي، وتقـديم مجمـوعـة من البرامج التي لا يقتصر دورها على تـعزيــز المستـوى العلمي للطلاب المحليين فقط، بل زيادة فرص حصـولهم على الـوظائف فور تخرجهم”. وبحسب تقرير حول مدينة دبي الأكاديمية العالمية، فإن غالبية الطلاب الدارسين في المدينة وقرية دبي للمعرفة في العام 2012 كانوا من المقيمين أي ما نسبته 79,6% من إجمالي العدد، وحوالي 20,4% منهم قدموا من الخارج. كما أشار التقرير إلى أن 74% من إجمالي الطلبة المقيمين والمسجلين في المجمع التعليمي هم من جنسيات مختلفة، بينما بلغت نسبة الطلاب الإماراتيين 26% فقط، مما يدل على جودة البرامج التعليمية التي تقدمها الجامعات للطلاب المقيمين، فضلاً عن الزيادة في أعداد الطلاب الإماراتيين المنتسبين إلى مؤسسات التعليم العالي الخاصة. وفي وقت سابق من هذا العام، أطلقت مدينة دبي الأكاديمية العالمية، بالتعاون مع شركة ديلويت، تقريراً بحثياً تناول نتائج دراسة تخطيط القوى، حيث احتلت دولة الإمارات العربية المتحدة، بحسب التقرير، المرتبة الرابعة على قائمة الوجهات التعليمية الأكثر جاذبية في العالم للطلاب الراغبين في متابعة دراستهم في الخارج، واعتبرت الوجهة التعليمية الأكثر جاذبية بين اقتصاديات الدول الناشئة متفوقة على كل من الصين، سنغافورة واستراليا.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©