صحيفة الاتحاد

الرياضي

المفاجآت تغيب عن مواجهات الجولة الأولى

أبوظبي (الاتحاد)

غابت المفاجآت عن الجولة الأولى لفئة الرجال في افتتاح كأس رئيس الدولة للشطرنج، أمس الأول، وأسفرت عن فوز المصنف الأول المخضرم جاسم عبد الرحمن، لاعب نادي الشارقة، وبطل النسخة الثامنة عام 2001 على سلطان الزعابي من نادي أبوظبي بعد مباراة استمرت أكثر من أربع ساعات، وفاز المصنف الثاني إبراهيم سلطان، لاعب نادي دبي على لاعب نادي الشارقة علي راشد، واستطاع لاعب نادي أبوظبي للشطرنج عمران الحوسني، الفوز على زميله منصور الخوري، وفاز سيف أحمد (الشارقة) على دبي أحمد فريد (نادي دبي)، وكان التعادل حاضراً بين لاعب نادي أبوظبي أحمد الخوري مع لاعب نادي عجمان محمد مرشول.
وعلى مستوى الناشئين، فاز لاعب نادي الفجيرة عمار السدراني على زميله سعيد السويدي، كما فاز حمد عصام (نادي الشارقة) على لاعب نادي أبوظبي خالد المزروعي، وفاز حمد الشامسي (نادي العين) على اللاعب علي الزعابي (نادي الفجيرة) وفاز لاعب نادي الفجيرة محمد سعيد ليلي على لاعب العين حمودة بن حمودة، وفاز سلطان الدرمكي (أبوظبي) على لاعب نادي الفجيرة خليفة البلوشي. وتتواصل مساء اليوم مباريات البطولة التي تستمر حتى الجمعة المقبل.
وتقام البطولة برعاية سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، ويستضيفها فندق باب القصر في أبوظبي وينظمها نادي أبوظبي للشطرنج والثقافة للمرة العاشرة بإشراف اتحاد اللعبة، وبدعم من مجلس أبوظبي الرياضي، وسط مشاركة 60 لاعباً.
وشهد حفل الافتتاح الدكتور سرحان المعيني، رئيس الاتحاد، وحسين عبدالله الخوري رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي رئيس اللجنة المنظمة، وعبد الله خوري ممثل وزارة شؤون الرئاسة، وعارف الحمادي مدير جامعة خليفة، وأحمد خليفة آل ثاني، أمين عام الاتحاد العربي، وعتيق السويدي، مدير العلاقات العامة بالاتحاد العربي، وإبراهيم المرزوقي عضو نادي أبوظبي المدير المالي، وعبدالله عبد الرحمن رئيس اللجنة الفنية، وسهيل العوضي رئيس الجهاز الفني.
وجاء الحفل مبسطاً، وبدأ بعزف النشيد الوطني، ثم آيات مباركة من القرآن الكريم، تلاها لاعب نادي أبوظبي سلطان علي الزعابي، وألقى حسين الخوري كلمة اللجنة المنظمة التي رحب فيها بالحضور في أبوظبي، مشيراً إلى أن البطولة تحمل اسماً غالياً على الجميع.
وأشاد الخوري بالرعاية الكريمة والدعم اللامحدود من القيادة الرشيدة، مثمناً دعم مجلس أبوظبي الرياضي لمساهمته في توسيع الرقعة الشطرنجية، والذي شكل علامة فارقة حصد خلالها أبناء الإمارات العديد من الميداليات الملونة، وأبرزها حصول روضة عيسى السركال على لقب بطولة العالم للشطرنج تحت 8 سنوات. وشكر الخوري كل الجهات التي ساهمت في إنجاح البطولة، وفي مقدمتها وزارة شؤون الرئاسة، ومجلس أبوظبي الرياضي، الشريك الاستراتيجي، وشكر الاتحاد على ثقته، وفندق باب القصر على ضيافته.
وألقى لاعب الفجيرة محمد سعيد ليلي قصيدة وطنية، وتم عرض فيلم يحكي عن إنجازات إمارات المحبة والسلام.