الاتحاد

الإمارات

«التعليم والمعرفة» تفتتح مدرسة للأطفال والشباب من ذوي التوحد

طلبة في المدرسة  (من المصدر)

طلبة في المدرسة (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

أعلنت دائرة التعليم والمعرفة عن افتتاح أول مدرسة للطلبة الإماراتيين من ذوي التوحد، بالتعاون مع شركة برايوري العالمية لخدمات التعليم والأطفال، والتي ستتولى إدارة هذه المدرسة، وتضم نخبة من المعالجين المتخصصين والمعلمين، وما يقارب 260 طالباً وطالبة من ذوي طيف التوحد.
وقالت معالي سارة مسلم، رئيس دائرة التعليم والمعرفة: «إننا نفخر بافتتاح أول مدرسة تخصصية تلبي احتياجات الطلبة الذين يعانون من اضطرابات طيف التوحد، فنحن نؤمن وبشدة بحق كل طفل في الحصول على فرصته في التعليم، وذلك من خلال مده بالأدوات الضرورية اللازمة للنجاح والتميز في مسيرته، حيث توفر المدرسة نظاما تعليميا تخصصيا متميزا يتناسب مع رؤية الدائرة الرامية إلى توفير نظام تعليمي رفيع المستوى».
وصممت مدرسة الكرامة لتوفر بيئة تعليمية تفاعلية خاصة بهذه الفئة يشعر فيها الطلبة بالألفة والأمان، وتحتوي المدرسة على صفوف دراسية متخصصة «مراكز»، وقاعدة متعددة الأغراض وصالة طعام، بالإضافة إلى حديقة مصممة على طراز الواحات.

اقرأ أيضا