الأربعاء 6 يوليو 2022
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي
هل يستعيد برشلونة الثقة أمام ريكرياتيفو؟
هل يستعيد برشلونة الثقة أمام ريكرياتيفو؟
27 أكتوبر 2006 23:23
أسامة صادق: يفتتح الاسبوع الثامن لليجا بثلاثة لقاءات اليوم لفرق القمة حيث يخوض برشلونه حامل اللقب مواجهة مفترض ان تكون سهلة مع ريكرياتيفو الصاعد بينما سيكون على ريال مدريد ان يتوجه الى خيمناستيك الصاعد ايضا في مباراة ليست صعبة·· ويرحل فالنسيا الى سانتاندير ليلاقي فريقها· برشلونة حامل اللقب خسر الاسبوع الماضي مباراة ''الكلاسيكو'' الديربي في مدريد امام الريال بهدفين رأى فيها الهولندي فرانك ريكارد انها كانت متوقعة منذ اللحظة الاولى للمباراة التي اظهرت انها ليست ليلة البارسا بينما الكرة صالحت الريال بصورة واضحة فالريال الذي يجيد مباراة ولا يجيد في الاخرى برهن جديا على هذا المنطق في مباراة كأس اسبانيا يوم الاربعاء· اما برشلونة فإن لاعبيه اقتنعوا بانهم انهزموا مبكرا امام ريال فاستسلموا تماما للنتيجة لكنهم اظهروا الوجه الحقيقي في مباراة الكاس امام بادالونا احد اندية الدرجة الثانية ورغم انهم لعبوا بفريق اغلبه من الاحتياط والشباب الا ان المباراة بدت مثل تدريب باستثناء لحظات اخيرة في الشوط الثاني عندما سجل اصحاب الارض هدفا· سيعود اليوم البارسا الى ملعبه ليلاقي ريكرياتيفو الصاعد وسيلعب المدرب بطبيعة الحال على نغمة استعادة الثقة المفقودة وان كان ذلك قد حدث في مباراة الكأس بالفعل على اساس ان كل شواهد مباراة الريال كانت تؤكد ان الليلة لن تكون ليلتهم ابدا وهو ما حدث فعلا حتى في الهدف الثاني الذي سجله الهولندي فان نيستلروي فقد ''خبطت'' الكرة بقدمه وهو يقع فدخلت المرمى فاندهش لذلك ويقال ان لاعبي البارسا اخبروا المدرب بين الشوطين ان المباراة ليست مباراتهم وانه قال لهم انه يشاركهم الاحساس نفسه ولكن عليهم ان يواصلوا ويحاولوا حتى النهاية·· كما افادت محطة تليفزيون محلية ان لاعبي البارسا كانوا لا يريدون مصافحة لاعبي الريال بنهاية المباراة ويسارعون الى غرف الملابس لولا ان اصر المدرب ريكارد على ذلك تفاديا لأي عقوبات من الاتحاد الاسباني· مباراة صعبة للريال ريال مدريد من جهته سيخوض مباراة ربما تبدو صعبة في مدينة تاراخونا بجونب شرق اسبانيا وهي معقل فريق خيمناستيك الصاعد حديثا·· والمدينة مشهورة بتعصبها ضد فرق العاصمة الاسبانية لانها تقع تحت كاتالونيا مباشرة ولديها نفس نوايا المدينة الاغنى من ناحية الاستقلال المالي عن الدولة الام·· ولكن الفريق الذي صعد لا يمكن ان يشكل الخطورة المعتادة· ريال مدريد قدم عرضا رائعا الاسبوع الماضي بملعبه امام برشلونة في ''الكلاسيكو'' التقليدي ولحسن حظه فإن اليوم كان يومه وجرت الكرة معه ففاز بسهولة شديدة ودونما عناء شديد على الخصم اللدود ولكن بعد ثلاثة ايام فقط كرر نفس السيناريو و تعادل امام فريق درجة ثالثة اسمه ''اشيخا'' في الكأس·· صحيح ان مدربه الايطالي فابيو كابيلو لعب المباراة بفريق من الاحتياطي والجدد والعائدين من اصابات الا انه يبقى ان اسم الفريق الذي لعب هو ريال مدريد مهما كان الذين يمثلونه وهو ما يعيدنا الى سيرة ان الريال يلعب على ''سطر و يترك سطر'' حتى لو كان امام فريق مغمور لا يعرف الكثيرون عنه شيئا سوى اسمه· لكن لا يمكن ان نتجاهل مباراة الكلاسيكو التي لعب فيها الريال واحدة من اجمل مبارياته امام الخصم التقليدي الذي لم يفز عليه في ثلاثة لقاءات فقد قدم نجوم الريال عرضا لافتاً للنظر فعلا وسيطروا ببراعة غير عادية على خط الوسط وكانت الروح القتالية هي التي ارعبت لاعبي البارسا اضافة الى حالة التألق غير المسبوقة لكابتن الفريق راؤول رغم انه طلب قبل المباراة مباشرة الرحيل ورفض رامون كالديرون رئيس النادي طلبه في الوقت الحالي ولكنه قال انه سيفكر فيه في موسم الانتقالات الشتوي والغريب ان هناك في الاعلام الاسباني من يقول ان راؤول قد يكرر سيناريو لويس اينريكه الذي ذهب الى برشلونة الا ان ذلك مستبعد تماما نظرا لان كابتن الفريق يعشق الريال ويكره تماما الكاتالونيين ولكن يجب ان نقول ايضا ان كل شيء وارد في كرة القدم·· كما نذكر ايضا ان المدرب كابيلو معرض سرا للاقالة اذا لم يفز الفريق ببطولة الدوري ولكن بهذا المستوى المتذبذب فإن الامر قد يكون عسيرا عليه تماما· وتبقى مشكلتا البرازيلي رونالدو والانجليزي بيكهام لانهما لا يلعبان لكن الاخير يسعى من خلال وسائل الاعلام الانجليزية الى ممارسة اقصى انواع الضغط على كابيلو الا ان الايطالي الذي يكره الانجليزي بطبيعته يرى ان المشكلة هي ان بيكهام لا يريد ان يفهم بالتغييرات التي حصلت بالفريق وان لكل شيء حساب وانه يجب ان يقبل بالوضع الحالي إلا أن بيكهام الطامح ايضا الى العودة القوية لمنتخب بلاده يرى ان وضعه الحالي لا يسمح له بهذا وتقول بعض وسائل الاعلام الاسبانية ان ادارة الريال بدأت تعرض لاعبها سرا على بعض الاندية المهتمة ويبلغ سعره حاليا 20 مليون يورو ولكنه سيبدو ايضا رقما غاليا لمن يريد التقدم بعرض نظرا لان الانجليزي اصبح في الثلاثين من عمره· المباريات الاخرى فالنسيا سيتجه الى سانتاندير الشمالية الباردة التي تقع على المحيط الاطلسي ليلاعب راسينج المدينة اي الفريق المحلي في مباراة يفترض ان تكون سهلة ايضا لل'' تشي '' الذين ابتعدت عنهم الاضواء الاسبوع الماضي بسبب لقاء الكلاسيكو·· فقد فاز فالنسيا و بصعوبة بالغة على اوساسونا في مباراة كان من المفترض ان تكون سهلة ولكن هذا لم يحدث والسبب يعود الى لوغريتمات المدرب كيكي فلوريس الذي ادخل ثلاثة لاعبين جدد مرة واحدة الى خط الوسط بدلا من لاعبي الخط الاساسي فكانت النتيجة العرض الهزيل رغم الهدف المبكر الذي سجله فيا سانشيز ولكن ادخال اللاعبين فيانا وراؤول البيول وديفيد سيلفا مباشرة في مباراة كهذه تدل على سوء تقدير المدرب الذي كان يخسر في الشوط الثاني لولا قوة الدفاع وبهذا عاد فلوريس ليؤكد انه مدرب مازال يفتقد للخبرة اللازمة صحيح ان البرازيلي ايدو كان موقوفا الا انه كان يجب ان يبدأ على الاقل بانجولو الخبير في هذا الخط حيث بدا جواكين تائهاً على غير العادة مما اتاح الفرصة للفريق الضيف كي يسيطر على الشوط الثاني باكمله· ومن مباريات هذا الاسبوع المهمة ايضا ولكن يوم غد ستكون مباراة اتليتكو مدريد بملعبه مع سرقسطة وهي مباراة المساء الوحيدة التي يمكن متابعتها من مباريات اليوم المهمة باعتبار ان ثلاثي المقدمة يلعبون اليوم· ورغم ان اتليتكو مدريد تعرض لسقطة الاسبوع الماضي بهزيمته خارج ملعبه في لاكورونيا بهدف نظيف الا انه يواصل هذا الاسبوع عروضه الجيدة امام الفريق الشمالي وهي مباراة ربما تكون محسومة مسبقا لاصحاب الارض رغم حالة الانتعاش الفجائية التي صادفت سرقسطة بعد فوزه الاسبوع الماضي على بيتيس بهدفين لهدف في مباراة صعبة جدا · ويعاني سرقسطة من مشاكل تدريبية كثيرة رغم ان مهاجمه الارجنتيني دييجو ميلتو اصبح هدافاً لليجا بعد هدف الفوز الذي سجله في بيتيس الاسبوع الماضي و مازال هذا الفريق في حالة تواضع للمستوى بينما يبدو اتليتكو اقوى الان تحت قيادة مدربه المكسيكي اجويري الذي يطلق عليه الآن ''بطل التكتيك'' ومنذ تعادله الشهير مع ريال مدريد في بيرنابيو·
المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©