صحيفة الاتحاد

ألوان

«الشارقة للموسيقى العالمية».. مزيج غني بأعذب الألحان

من «الشارقة للموسيقى العالمية» في دورته الرابعة (من المصدر)

من «الشارقة للموسيقى العالمية» في دورته الرابعة (من المصدر)

الشارقة (الاتحاد)

يستعد مهرجان الشارقة للموسيقا العالمية، الحدث الموسيقي السنوي الأبرز في إمارة الشارقة، الذي تقدمه هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير «شروق»، وينظمه مركز فرات قدوري للموسيقا، لإطلاق دورته الخامسة خلال الفترة من 12 إلى 19 يناير المقبل، في عدد من الوجهات السياحية والترفيهية في الإمارة.
يشارك في المهرجان نخبة من النجوم، والفنانين، والموسيقيين من 11 دولة عربية وأجنبية، من بينها مصر، وسوريا، لبنان، العراق، الكويت، إسبانيا، الأرجنتين، أوكرانيا، والمجر وغيرها، والذين يقدمون أغنياتهم وموسيقاهم للجمهور في أربع وجهات هي: مسرح المجاز، وجزيرة العلم، والقصباء، وواجهة المجاز المائية، على مدار ثمانية أيام. وتتضمن فعاليات المهرجان، الذي أصبح واحداً من أهم الفعاليات الفنية على مستوى المنطقة، باقة متنوعة من الموسيقا العربية، والأندلسية، وموسيقا الجاز، والتي تُمثّل مزيجاً غنياً بالثقافات والتقاليد الموسيقية العريقة التي تُرضي جميع الأذواق.

تنوع فني
وقال الفنان فرات قدوري، مدير مهرجان الشارقة للموسيقا العالمية: «في كل عام، يُوفّر المهرجان فرصة ثمينة للمواطنين والمقيمين والسياح للاستمتاع بأعذب الأصوات والألحان، إذ تستضيف الدورة الخامسة نخبة من ألمع نجوم الفن والموسيقا من المنطقة والعالم، لتقدم عالماً غنياً بأشكال التعبير الفني والموسيقي في الوجهات السياحية والترفيهية بالشارقة».
وأضاف قدوري: «في إطار جهودها المتواصلة للمحافظة على تراثها الأصيل، واحتفالها بالفنون، أصبحت الشارقة اليوم عاصمة ثقافية وفنية بامتياز، ويُمثّل هذا المهرجان الموسيقي أحد كنوزها الفنية، وجزءاً من جهودها لتعزيز مسيرة التنمية الثقافية الشاملة والمستدامة في الإمارة، وسنعمل على تقديم مهرجان استثنائي في دورته الخامسة، يتميز بتنوعه وغناه الفني والثقافي».

أمسية للعندليب
وتتضمن الدورة الخامسة من المهرجان 14 حفلاً موسيقياً مختلفاً، تتوزع خمسة منها في وجهتين هما مسرح المجاز، ومسرح جزيرة العلم، فيما تُقام الحفلات التسعة الأخرى في القصباء، وواجهة المجاز المائية بالهواء الطلق. وعلى هامش المهرجان، تنظم مسابقة الغناء لجميع الأعمار في القصباء، كما تقام أوركسترا مهرجان الشارقة للموسيقا العالمية التي تستقطب سنوياً كوكبة من خيرة العازفين من مختلف أنحاء العالم، وتنطلق هذا العام بقيادة المايسترو محمد عثمان صديق. ومن أهم الفعاليات أمسية خاصة لتكريم العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ، تقدمها فرقة أوركسترا دار الأوبرا المصرية، بالإضافة إلى الأمسيات الموسيقية التي تُقام بالهواء الطلق، في حدث فني عالمي، يُرضي ذائقة الجماهير من مختلف الأعمار والجنسيات، أثناء مشاهدتهم لنجوم الفن يُبدعون أعذب الأغنيات والألحان الساحرة.