صحيفة الاتحاد

ألوان

«السمالية الربيعي».. إضاءة على الموروث الإماراتي

صغار في حضرة الحرف اليدوية (من المصدر)

صغار في حضرة الحرف اليدوية (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

اختتمت فعاليات الأسبوع الأول لملتقى السمالية الربيعي الوطني، أمس الأول، والذي ينظمه نادي تراث الإمارات بتوجيهات ورعاية كريمة من سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس النادي، ويستمر حتى الرابع من يناير المقبل، بباقة منوعة من الأنشطة التي جمعت بين التراث والثقافة والمتعة والترفيه.
احتضنت جزيرة السمالية التابعة للنادي طيلة أيام الأسبوع المنصرم من عمر الملتقى مئات الطلبة، وحفلت ميادينها التراثية ومرافقها الرياضية والبيئية بعدد من الأنشطة التراثية والثقافية والرياضية والاجتماعية والترفيهية التي نظمتها إدارة الأنشطة في النادي، وشملت المحاضرات مفردات الموروث الإماراتي المتنوعة، والورش العملية في الحرف والمهن التقليدية والأشغال اليدوية، والألعاب الشعبية، والرياضات التراثية مثل الفروسية والهجن والصقارة والقوارب الرملية والشراعية التقليدية والشراعية الحديثة، إلى جانب السفينة التراثية، التي تحمل مجموعات من طلبة الملتقى في جولات بحرية. وتنطلق صباح غدا فعاليات الأسبوع الثاني من الملتقى، لتعزيز مضامين تراثنا الوطني كأحد المكونات البارزة للهوية الوطنية في أوساط الناشئة والشباب، إذ يقدم برنامجاً تراثياً ثقافياً بقالب مجتمعي لاستثمار أوقات العطلة المدرسية، عبر برامج ترفيهيه ومسابقات متنوعة.