الاتحاد

عربي ودولي

ساترفيلد: مستعدون لاستئناف الحوار مع إيران حول العراق

أكد مسؤول أميركي كبير أمس أن الولايات المتحدة مستعدة لاستئناف محادثات مع إيران بشأن تحسين الأمن في العراق لكنه اتهم طهران بتسليح وتدريب مقاتلين متشددين من الشيعة العراقيين· وكانت طهران أرجأت الخميس الماضي جولة رابعة من المحادثات بسبب ''مسائل فنية''· ودفعت هذه الخطوة واشنطن إلى التشكيك في التزام طهران بالحوار· وقال ديفيد ساترفيلد منسق شؤون العراق في وزارة الخارجية الأميركية للصحفيين خلال زيارة لباريس للاجتماع مع مسؤولين فرنسيين ''نحن نرى أن نوايا إيران في العراق لم تتغير على مدى السنوات الأخيرة''·
وأضاف ''نحن نرى أن إيران عازمة على الاستمرار في تشجيع العنف داخل العراق الأمر الذي يتعارض مباشرة مع التزام إيران المعلن بدعم إحلال السلام في العراق واستقراره وسيادته''· وقال إن إيران تسلح وتدرب ''العناصر الأكثر عنفا والأكثر تشددا'' في العراق بما في ذلك مقاتلون أخذهم الحرس الثوري الإيراني من ميليشيا جيش المهدي الموالية لرجل الدين الشيعي العراقي مقتدى الصدر· والمحادثات الأميركية الإيرانية بشأن الأمن في العراق من بين الحالات القليلة التي يجري فيها البلدان اتصالات مباشرة·

اقرأ أيضا

الكويت: استشهاد شرطي وإصابة 10 في انقلاب زورق لخفر السواحل