الإثنين 23 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات
طرق جديدة تسهل الوصول إلى مستشفى خليفة التخصصي برأس الخيمة
طرق جديدة تسهل الوصول إلى مستشفى خليفة التخصصي برأس الخيمة
18 أغسطس 2013 00:02
علي الهنوري (الشارقة) ـ تستعد وزارة الأشغال العامة لتنفيذ طرق محيطة بمستشفى خليفة التخصصي برأس الخيمة مطلع الشهر المقبل لتسهيل الوصول الى المستشفى عبر طرق ذات مواصفات العالمية، على أن يتم الإنجاز خلال شهر ديسمبر المقبل، فيما بلغت نسبة الإنجاز في مشروع الطـريق الدائري براس الخيمة 17.5%. وقال معالي عبدالله بلحيف النعيمي وزير الأشغال العامه لـ “الاتحاد”: تم طرح المناقصة للجزئية من التقاطع مع شارع الشيخ محمد بن زايد عند المعبر 119 ولغاية المستشفى كمرحلة أولى من الجزء الأول وسيتم الترسية والبدء بالأعمال مطلع الشهر المقبل”، لافتاً معاليه إلى انه سيتم الانتهاء من الأعمال خلال شهر ديسمبر 2013 تزامنا مع احتفالات الدولة بيوم الاتحاد، مشيراً معاليه إلى أن المشروع سيشمل إنشاء طريق مزدوج بمسربيـن لكل اتـجاه مع جزيرة وسطية تسمح بالتوسع المستقبلي وإنشاء دوار جديد أمام المستشفى وتحسين الدوارات القائمة. وحول مشروع الطريق الدائري “شارع الإمارات” حالياً، قال معاليه يعتبر مشروع إنجاز وتنفيذ طريق رأس الخيمة الدائري واحداً من اكبر وأهم مشاريع البنية التحتية قيد الإنجاز في دولة الإمارات العربية المتحدة بوجه عام والمناطق الشمالية بصورة خاصة، موضحاً معاليه أن تنفيذ هذا المشروع يأتي ضمن مبادرات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله ورعاه وبإدارة مباشرة من قبل وزارة الأشغال العامة. وأضاف معاليه أن الغرض من إنشاء هذا الطريق الربط السريع بين شمال وجنوب امارة رأس الخيمة، بالإضافة الى التقليل من حركة مرور المركبات على الطرق الداخلية للإمارة وخاصة الشاحنات حيث انه سيكون طريقا دائريا للمدينة. وأوضح معالي وزير الأشغال أن المشروع الحيوي بدأ العمل فيه فعليا مطلع العام الجاري، عبر إنشاء طريق جديد بطول 33 كيلو متراً تقريبا مكون من ثلاث حارات بكل اتجاه مع جزيرة وسطية عريضة تسمح بالتوسعة المستقبلية ليصبح اربع حارات في كل اتجاه. وأضاف معاليه: “يبدأ طريق رأس الخيمة الدائري من التقاطع مع شارع الشيخ “محمد بن زايد” قرب جامعة الاتحاد ثم يتقاطع مع امتداد طريق الإمارات مرورا بطريق مطار رأس الخيمة وينتهي باتصاله بطريق الرمس في منطقة شمل ضمن إمارة رأس الخيمة، بالإضافة إلى احتوائه على العديد من التقاطعات المكونة من “جسور وأنفاق” والتي تخدم المناطق التي يمر بها الطريق الجديد. وأشار معاليه إلى أن تفاصيل المشروع تتمثل في إنشاء تقاطع مع جسر رابط مع شارع الشيخ “محمد بن زايد”، وتقاطع مع جسر رابط مع الامتداد المستقبلي لشارع الإمارت، تقاطع يشتمل على جسرين رابطين مع طريق مطار رأس الخيمة، بالإضافة الى إنشاء تقاطع يضم ثلاثة جسور رابطة مع طريق الرمس الحالي في منطقة شمل، وإنشاء ثلاثة أنفاق في مناطق مختلفة على امتداد المشروع تخدم سكان المناطق السكنية حول الطريق الجديد. وأوضح معالي وزير الأشغال انه تم الانتهاء من أعمال الحفر وإخلاء 11 كيلومتراً من الطريق، أي ما يشكل ثلث المشروع وأعمال الجسور تسير حسب البرنامج الزمني المعدل وجاري العمل على إخلاء بقية المناطق بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة تبلغ نسبة الانجاز الكلية للمشروع 17.5% ومن المتوقع الانتهاء من الأعمال مطلع العام 2015. وقال معالي الدكتور عبدالله بلحيف النعيمي، إن شارع الإمارات “الطريق الدائري سابقاً” يربط مختلف إمارات الدولة، بدءاً من منطقة سيح شعيب في أبوظبي إلى رأس الخيمة، مروراً بدبي والشارقة وعجمان، حيث يعتبر المشروع بديلاً لشارع الإمارات، ويمنح سائقي الشاحنات القادمين من إمارات رأس الخيمة والفجيرة وأم القيوين وعجمان والمتوجهين إلى إمارتي أبوظبي ودبي والعكس، طريقاً خارجياً دون الحاجة للدخول في وسط المدن. وأشار معاليه الى أن الطريق يتكون من ثلاث حارات في كل اتجاه، إضافة إلى الأكتاف الداخلية والخارجية وجسر رئيسي في منطقة التقاطع مع طريق فلج المعلا مع طريق انزلاقية تخدم الالتفافات المختلفة ومعابر سفلية لخدمة المناطق المجاورة للطريق، وذلك لتسهيل التفاف المركبات، بما يحافظ على سلامة مستخدمي الطريق. ولفت معاليه إلى أن مشاريع الطرق تأتي ضمن مبادرات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وتوجيهات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، حيث اعتمدت من لجنة متابعة تنفيذ مبادرات صاحب السمو رئيس الدولة. الطريق الدائري يضع حلاً جذرياً لمشاكل الشاحنات أكد معالي وزير الأشغال العامة، أن المشروع الذي تم الانتهاء منه في أم القيوين والمرتبط بشارع الإمارات عبر مخرج 103 سيكمل حلقات الطريق الدائري عندما يتم الانتهاء من مراحل إنجاز ربط شارع محمد بن زايد مع منطقة الرمس إلى مصنع الإسمنت برأس الخيمة، والذي يقلص المسافة في الوصول إلى مختلف مناطق رأس الخيمة دون المرور عبر المدينة، مؤكداً معاليه أن الطريق الذي سيمتد من رأس الخيمة حتى حدود إمارة أبوظبي، سيضع حلاً جذرياً للمشاكل المتعلقة بالشاحنات، ويجعل الطرق الخارجية الأخرى، مثل شارع الإمارات، طرقاً سريعة بعد تحويل الشاحنات منها إلى العابر، كما أنه سيحد من نسبة الحوادث الناتجة عن تلك الشاحنات.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©