عربي ودولي

الاتحاد

مقتل قادة من حركة "الشباب" بقصف جوي في الصومال

آثار تفجير مقديشو

آثار تفجير مقديشو

قتل عدد من قيادات جماعة الشباب الإرهابية بهجمات بطائرات مسيرة في الصومال، حسبما ذكرت مصادر استخباراتية اليوم الأحد.
جاءت الهجمات ردا على تفجير في مقديشو الانتحاري الذي أودى، أمس السبت، بحياة نحو 100 شخص وأدى إلى إصابة 124 شخصا بجروح.
لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن ذلك التفجير رغم أن الشبهات تحوم حول جماعة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة الإرهابي.
ووقعت هجمات اليوم على إرهابيي "الشباب" بالقرب من بلدة "كونيا بارو"، حسب وسائل إعلام محلية، مضيفة أن قوات من النخبة الصومالية شاركت في العملية، دون ذكر مزيد من التفاصيل.

اقرأ أيضا

«الصحة العالمية» ترحب بـ«التقدم الكبير» في مكافحة «كورونا»