صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

بوتين وماي وموغيريني يدينون استهداف الرياض بصاروخ حوثي

الرياض، بروكسل، لندن (وكالات)

أكدت رئيسة الوزراء البريطاني تيريزا ماي، خلال اتصال هاتفي مع خادم الحرمين الشريفين، العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز الليلة قبل الماضية إدانة بريطانيا لاستهداف الرياض بصاروخ باليستي أطلقته ميليشيا الحوثي.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) الليلة قبل الماضية أن تيريزا ماي أعربت خلال الاتصال مع خادم الحرمين الشريفين عن إدانة المملكة المتحدة لمحاولة الحوثيين استهداف مدينة الرياض بصاروخ باليستي.

وشددت ماي خلال الاتصال على «حرص المملكة المتحدة على أمن السعودية والمنطقة، وضرورة تنبيه المجتمع الدولي لدور النظام الإيراني التخريبي المهدد للسلم والاستقرار في المنطقة».

وتم خلال الاتصال، «بحث الجهود المبذولة من عمليات إنسانية وإغاثية لرفع المعاناة عن الشعب اليمني». وكانت السلطات السعودية أعلنت الاثنين الماضي أنها اعترضت صاروخاً باليستياً أطلقه الحوثيون على جنوب الرياض دون وقوع أي ضرر.

إلى ذلك، تلقى الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السعودي، اتصالاً هاتفياً من رئيسة وزراء بريطانيا التي أعربت خلال الاتصال عن ترحيب المملكة المتحدة بالإجراءات التي اتخذها تحالف دعم الشرعية في اليمن بإعادة فتح الموانئ بهدف تمكين المساعدات الإنسانية من الوصول إلى الشعب اليمني.

كما أكدت ماي ضرورة مواصلة إجراءات التفتيش للحيلولة دون تهريب الأسلحة والصواريخ للأراضي اليمنية وتهديد أمن واستقرار الدول المجاورة والمنطقة.

من جهته، أكد ولي العهد حرص المملكة ودول التحالف على أمن واستقرار اليمن وسلامة شعبه، وأمن الدول المجاورة، وعلى توفير كافة المساعدات والمواد الإغاثية الإنسانية للشعب اليمني.

وقال مكتب رئيسة الوزراء البريطانية، إن ولي العهد السعودي سيزور بريطانيا العام القادم. وقالت متحدثة عقب الاتصال الهاتفي بين ماي وولي العهد، والملك سلمان بن عبد العزيز، «تتطلع رئيسة الوزراء لاستقبال ولي العهد في المملكة المتحدة في العام الجديد».

من جانب آخر، دان الاتحاد الأوروبي إطلاق ميليشيا الحوثي صاروخاً باليستياً باتجاه الرياض، واصفاً إياه بأنه «انتهاك للقانون الدولي». وقالت الممثلة العليا للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسية والأمنية ونائبة رئيس المفوضية الأوروبية فيديريكا موغيريني في بيان «بالأمس تم إطلاق صاروخ باليستي آخر باتجاه العاصمة السعودية الرياض، وأعلنت ميليشيا الحوثي المسؤولية عنه، وهذا يمثل انتهاكاً غير مقبول للقانون الدولي».

وأضافت أن إطلاق الصاروخ يعد كذلك «تصعيداً خطيراً إضافياً للنزاع من شأنه خفض إمكانات التوصل إلى حل تفاوضي للحرب في اليمن». ودعت موغيريني إلى وقف التصعيد والانخراط بجدية بصورة مصلحة في الجهود التي تبذلها الأمم المتحدة من أجل التوصل إلى حل تفاوضي للأزمة اليمنية.

إلى ذلك قال الكرملين في بيان إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والعاهل السعودي الملك سلمان أجريا محادثة هاتفية أمس عبر خلالها العاهل السعودي عن قلقه من هجوم صاروخي الحوثي على الرياض. وقال الكرملين إن بوتين ندد بالهجوم وأكد ضرورة فتح تحقيق شامل في الأمر. كما شدد الزعيمان على ضرورة تكثيف الجهود لتحقيق تسوية سياسية في سوريا.