الخميس 26 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي
صداع روني وسواريز وبيل يضرب رأس «البريميرليج»!
17 أغسطس 2013 22:36
محمد حامد (دبي)- شكل الثلاثي لويس سواريز هداف ليفربول، ووين روني نجم «اليونايتد»، وجاريث بيل لاعب توتنهام صداعاً في رأس عشاق الدوري الإنجليزي، على مدار الشهور الماضية، ولعبوا دوراً محورياً في تحريك أخبار وتقارير بورصة الانتقالات الكروية على المستويين الإنجليزي والأوروبي. وعلى الرغم من الانشغال الإعلامي والجماهيري اللافت بالثلاثي، إلا أن شيئاً لم يحدث حتى الآن، حيث لم يغادر أي منهم فريقه الحالي، وسط توقعات متقلبة تتراوح بين التأكيد على الرحيل والتشديد على البقاء. وعلى الرغم من انطلاقة الدوري الإنجليزي، إلا أن الثلاثي المثير للجدل خطف الأضواء من ضربة البداية، حيث تشير آخر التقارير إلى أن جوزيه مورينيو، المدير الفني لـ «البلوز»، لم يفقد الأمل في جلب روني إلى ستامفورد بريدج، فيما يتمسك دافيد مويس باللاعب وسط توقعات بأنه سيبقى على الأرجح في «الأولد ترافورد»، وفيما يخص سواريز فقد اعتذر لرفاقه في ليفربول عن تمسكه بالرحيل عن النادي، ما يؤشر بقوة إلى إنه باقٍ في «الأنفيلد رود»، فيما ترتفع حدة الغموض حول مستقبل بيل الذي يقترب من الدفاع عن قميص النادي الملكي، ووفقاً لتأكيدات الجهاز الفني لتوتنهام فسوف يقرر بيل وجهته قبل انطلاقة الأسبوع الثاني لـ «البريميرليج». والجديد في ملف روني أتت به صحيفة «الميرور»، التي أكدت أن أرسين فينجر لا يزال متمسكاً بالحصول على خدمات مهاجم من العيار الثقيل. وفي الوقت الذي يقترب سواريز من البقاء مع ليفربول بعد أن كان على أعتاب ستاد الإمارات معقل أرسنال، بدأ فينجر في الاتجاه صوب روني، وذلك على الرغم من إدراكه لتمسك «اليونايتد» باستمراره ورغبة تشيلسي في الحصول على توقيعه. وأشار التقرير الإنجليزي إلى أن إيفان جازيديس الرئيس التنفيذي لأرسنال بدأ طريق المفاوضات مع إدارة «اليونايتد» لاختبار النوايا ومعرفة ما إذا كانت هناك رغبة في بيع روني لأرسنال بدلاً من تشيلسي، رداً على صفقة الموسم الماضي، حينما سمحت إدارة «المدفعجية» برحيل روبن فان بيرسي صوب «الشياطين الحمر»، ليصبح اللاعب الأكثر تأثيراً في صفوف الفريق بل في الدوري الإنجليزي برمته. وتابع التقرير الإنجليزي: «ربما يكون ما حدث من جاك ويلشير وثيو والكوت مع روني خلال معسكر المنتخب الإنجليزي الأخير حينما مازحاه وطلبا منه الانضمام لهما في صفوف أرسنال مقدمة مثالية لاستكمال المفاوضات من أجل الحصول على توقيع «الجولدن بوي» وجلبه إلى ستاد الإمارات، ومع تراجع الأمل بصورة لافتة في الحصول على توقيع سواريز، فإن الأنظار تتجه الآن صوب روني، ولم يعد متبقياً الكثير من الوقت أمام فينجر لإنجاز صفقة من العيار الثقيل لدعم قواه الهجومية». كما أكدت «الميرور» أن روني لا يمانع في الانتقال صوب أرسنال، على الرغم من أغراء الانضمام لفريق يتولى تدريبه جوزيه مورينيو، وسوف يكون «الجولدن بوي» صفقة مثالية لأرسنال الذي يفتقد إلى «السوبر ستارز»، والذين يلعبون دوراً حيوياً في رفع معدلات الثقة لدى الجماهير واللاعبين والأجهزة الفنية في أي فريق في العالم. كما لفت التقرير إلى أن فينجر سوف يقوم بإنجاز أكثر من صفقة خلال المرحلة المتبقية من فترة الانتقالات الصيفية، فهو في حاجة إلى مهاجم وقلب دفاع على الأقل لدعم حظوظ فريقه في العودة إلى المنافسة الحقيقية على البطولات التي لم يتذوق طعمها منذ منتصف العقد الماضي وهو أمر لا يتناسب مع قدراته الفريق.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©