الإثنين 16 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي
«أبيض الناشئين» يكسب «شباب سنغافورة» برباعية
«أبيض الناشئين» يكسب «شباب سنغافورة» برباعية
17 أغسطس 2013 22:32

كوالالمبور (الاتحاد) - ضرب منتخبنا الوطني للناشئين لكرة القدم مواليد 96 بقوة في أولى تجاربه الإعدادية بمعسكر ماليزيا أمس بتغلبه على منتخب سنغافورة تحت 19 عاماً برباعية نظيفة في المباراة التي جرت على ستاد مدينة شاه علم حاضرة ولاية سلانجور جنوب العاصمة الماليزية كوالالمبور. وأنهى منتخبنا الحصة الأولى بهدف وحيد حمل توقيع مهاجمه محمد العكبري في الدقيقة (30)، وفي الشوط الثاني أضاف البديل الناجح زايد العامري الهدفين الثاني والثالث على التوالي من ركلتي جزاء (69) و(76)، فيما سجل فيصل الخوري الهدف الرابع قبل نهاية المباراة بثلاث دقائق. والتجربة هي الأولى خلال معسكر منتخبنا الحالي والذي انطلق الاثنين الماضي ويستمر حتى 31 أغسطس الحالي، ضمن برنامج التحضيرات النهائية استعداداً لخوض نهائيات كأس العالم تحت 17 عاماً المقامة بالإمارات من 17 أكتوبر وحتى 8 نوفمبر المقبلين، وسيخوض منتخبنا خلال المعسكر أربع مباريات دولية أمام منتخبات شباب ماليزيا (مباراتين)، تايلاند وإندونسيا، وذلك أيام 20، و23، و25، و29 أغسطس الحالي، بجانب مباراة أخرى أمام أحد الأندية الماليزية يوم 26 أغسطس. ولم يجد منتخبنا صعوبة كبيرة في حسم المواجهة رغم الفوارق العمرية، حيث سيطر على المباراة على مدار الشوطين ونجح في إنهاء الشوط الأول بهدف وحيد، وفي الشوط الثاني أكمل البدلاء المهمة على النحو المطلوب بتسجيلهم ثلاثة أهداف على التوالي، وكانت المواجهة جرت في طقس حار نسبياً أثر على أداء الفريقين. في المقابل لم يظهر المنتخب السنغافوري الشاب الذي يقوده المدرب الصربي ديان جلوسفيتش، والذي يستعد بدوره للمشاركة في بطولة اتحاد جنوب شرق آسيا في إندونسيا في سبتمبر المقبل، والتي تدخل أيضاً ضمن إعداده لخوض تصفيات كأس آسيا تحت 19 عاماً والتي تنطلق في أكتوبر المقبل، حيث يلعب المنتخب السنغافوري ضمن المجموعة الثامنة التي تضم إلى جانبه منتخبات تايلاند وكوريا الشمالية وبروناي، لم يظهر بمستوى جيد حيث فشل لاعبوه في مجاراة سرعة لاعبي الأبيض واستحواذهم على أغلب الكرات بشكل جيد. ومنح الجهاز الفني لمنتخبنا بقيادة المدرب راشد عامر الفرصة لـ 21 لاعباً للمشاركة في المباراة، حيث استهل الحصة الأولى بتشكيلة مكونة من زايد أحمد في حراسة المرمى، ورباعي خط الدفاع خالد درويش وأحمد راشد وسلطان فيروز وفراس صالح، وثنائي الارتكاز علي غلوم وشاهين الدرمكي، بجانب إبراهيم لشكري وسهيل النوبي، إضافة إلى الثنائي خالد خلفان ومحمد العكبري في المقدمة الهجومية. وسيطر منتخبنا على المباراة منذ انطلاقتها حيث كاد سهيل النوبي أن يفتتح التسجيل في الدقيقة الثالثة من كرة بينية سددها بقوة أبعدها حارس المرمى، أعقبتها محاولة ثانية من رأسية لمحمد العكبري ارتدت من القائم وكثف منتخبنا من طلعاته الهجومية لينجح المتألق العكبري في استثمار كرة مرتدة من الحارس بعد تسديدة قوية لخالد خلفان سجل بواسطتها الهدف الأول في الدقيقة (30). ومع بداية الحصة الثانية دفع الجهاز الفني لمنتخبنا بالخماسي أحمد الزيودي وراشد أحمد وسهيل سالم وزايد العامري وعبد الله كاظم، مقابل خروج فراس والعكبري وخالد درويش، وسهيل النوبي، وإبراهيم لشكري، حيث واصل منتخبنا أداءه الجيد وبدا أكثر تنظيماً بفضل التحركات الجيدة لعبد الله كاظم بجانب زايد العامري، في الوقت الذي لجأ فيه المنافس للعب بقوة خاصة على مستوى خط الدفاع. وعزز البديل زايد العامري تقدم منتخبنا بتسجيله الهدف الثاني من ركلة جزاء في الدقيقة (69) ارتكبت مع عبدالله كاظم الذي تعرض للعرقلة داخل منطقة الجزاء، قبل أن يعود اللاعب نفسه ويضيف الهدف الثالث (76) من ركلة جزاء ثانية ارتكبت مع البديل فيصل الخوري الذي حل بديلاً لخالد خلفان، نفذها العامري عل طريقة “التشيكوسلوفاكي بانينكا” حيث عمد إلى رفع الكرة بتسديدة خفيفة وسط المرمى من فوق الحارس السنغافوري شاهول ريد جوان الذي اتجه للناحية اليمنى من المرمى. ودفع الجهاز الفني لمنتخبنا بالثنائي عبدالله عمر وعمر جمعة بديلين لشاهين الدرمكي وأحمد راشد فيما حل الثنائي حمد الجنيبي وعبدالله الحمادي بديلين لعلي غلوم وسلطان فيروز، وقبل نهاية المباراة بثلاث دقائق أضاف فيصل الخوري الهدف الرابع من مجهود فردي بعد أن راوغ أكثر من لاعب وسدد الكرة داخل الشباك السنغافورية، قبل أن يطلق حكم المباراة الماليزي أزهر سعيد صافرة نهاية المواجهة بفوز الأبيض برباعية نظيفة.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©