الاتحاد

الإمارات

خيرية محمد بن راشد ترسل 225 طنا مساعدات إلى أفغانستان


دبي- الاتحاد: بدأت مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية في إرسال مواد اغاثية ومساعدات اغاثية ومساعدات عينية تشمل إرساليات ملابس وأغطية ومواد تعليمية لتوزيعها على طلاب المدارس فى افغانستان·
صرح بذلك المستشار إبراهيم بوملحة نائب رئيس مجلس أمناء المؤسسة، مشيرا إلى أن لجنة الإغاثة الدولية قامت بتجهيز أكثر من 255 طنا من المساعدات لترسل تباعا إلى جميع الولايات الأفغانية وخاصة إلى مدينتي هيرات ومزار الشريف بمعدل طائرتين كل أسبوع وتصل تكلفة هذه المساعدات إلى 4 ملايين درهم· وذكر إبراهيم بوملحة أن هذه المساعدات تأتي مساهمة من المؤسسة في دعم الشعب الأفغاني والأخذ بيده نحو العيش الكريم، موضحا أن المؤسسة فضلت إرسال مواد تعليمية نتيجة إلى تسرب كثير من الطلاب من الحياة الدراسية بسبب النقص الحاد في المستلزمات التعليمية، منوها أن كثيرا من أبناء الشعب ابتعدوا كثيرا عن مقاعد الدراسة ودام ذلك طويلا بسبب الحروب والنزاعات التي مزقتها، مشيرا إلى أن عدد الرحلات التي ستتجه إلى أفغانستان ستصل إلى 15 رحلة·
وبالنسبة للمساعدات للشعب العراقي قال نائب رئيس مجلس أمناء مؤسسة محمد بن راشد: إن المؤسسة تقوم حاليا بتجهيز المواد الإنسانية والاغاثية لإرسالها إلى العراق في بدايات شهر مايو المقبل، لاسيما أن المطارات أصبحت مفتوحة أمام طائرات الإغاثة، مشيرا إلى أن المواد المرسلة ستكون مواد عينية تبرع بها العديد من الجهات والهيئات والأفراد·
وأوضح انه تم الاتفاق بين المؤسسة ومكتب الأمم المتحدة لتنسيق الجهود الإنسانية وذلك بالتعاون مع القيادة العامة لشرطة دبي، لجعل فرق الإنقاذ التابع لها فريقا دوليا للإغاثة والإنقاذ والتحرك في المناطق الكوارث بصفة دولية مع الاستفادة من إمكانيات المكتب·
وأشار إلى أن فريق الإنقاذ يملك العديد من هذه الإمكانيات التي تؤهله لذلك وفقا للاشتراطات الدولية، سواء من آليات ومعدات وأطباء تابعين لدائرة الخدمات الطبية في دبي بالإضافة إلى الطائرات التابعة لسلاح الجو في دبي، فضلا عن وحدة الكلاب البوليسية·
وأشار إلى أن هذه الاتفاقات من شأنها زيادة عملية التنسيق بين الهيئات والمؤسسات الاغاثية والقضاء على الازدواجية التي تحدث بين الفرق واتخاذ القرار السريع في التحرك·

اقرأ أيضا