الثلاثاء 17 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي
منتخبنا يواجه الكويت في مباراة «الفرصة الأخيرة» الليلة
منتخبنا يواجه الكويت في مباراة «الفرصة الأخيرة» الليلة
16 أغسطس 2013 22:10

يواجه منتخبنا الوطني الأولمبي لكرة القدم منتخب الكويت في الثامنة من مساء اليوم على الاستاد الوطني بمملكة البحرين، في ثاني جولات بطولة هواوي الخامسة للمنتخبات الخليجية الأولمبية. ويدخل منتخبنا المباراة برصيد خالٍ من النقاط بعد الخسارة في مباراة الافتتاح أمام الأحمر البحريني بهدف نظيف، فيما تعتبر هذه المباراة هي الأولى للمنتخب الكويتي في البطولة، حيث يحصل المنتخب البحريني على راحة في هذه الجولة. وتعتبر مباراة اليوم الفرصة الأخيرة لمنتخبنا في سباق الحصول على بطاقة الصعود للدور نصف النهائي للبطولة، مع انتظار ما ستسفر عنه نتيجة الجولة الثالثة عندما يتواجه منتخبا البحرين والكويت وجهاً لوجه. ويدخل منتخبنا مباراة اليوم بالقميص الأحمر، فيما يخوض المنتخب الكويتي مباراته بالقميص الأزرق، وذلك بحسب ما جاء في الاجتماع الفني للبطولة والذي أقيم الأربعاء الماضي. وأجرى منتخبنا الأولمبي مساء أمس حصة تدريبية خفيفة، ركز من خلالها المدرب المواطن علي إبراهيم ومساعده محمود زكريا على شرح الأخطاء التي وقع فيها اللاعبون في مباراة الافتتاح، من أجل تفاديها في مباراة اليوم أمام الكويت، خاصةً أنها مباراة الأمل الأخير للمنتخب في البطولة. تجنب الأخطاء وتعاهد اللاعبون على تجنب الأخطاء التي وقعوا فيها في المباراة الماضية، حيث إنهم جميعاً يريدون الظهور اليوم أمام الكويت بشكل مغاير، من أجل تشريف الكرة الإماراتية. وتعمد علي إبراهيم بأن لا تكون الحصة التدريبية طويلة، حيث إنها الحصة التدريبية الوحيدة بين مباراتين مصيريتين. غياب في الأول من جانبه، هنأ علي إبراهيم مدرب منتخبنا المنتخب البحريني على الفوز، متمنياً أن يوفق منتخبنا في تعويض هذه النتيجة في المباراة المقبلة. وقال علي إبراهيم خلال المؤتمر الصحفي الذي عقب مباراة أمس الأول بأن المباراة كانت عبارة عن شقين مختلفين، حيث لم يظهر منتخبنا الأولمبي بمستواه في شوط المباراة الأول، فيما استغل الأحمر البحريني فرصة وحيدة ونجح في ترجمتها إلى هدف أنهى به الشوط، أما عن الشق الثاني من المباراة وهو الشوط الثاني، فقد تحسن أداء لاعبينا بعض الشيء، وبدأنا الدخول في أجواء المباراة، لكننا لم نوفق في التسجيل، على الرغم من حصولنا على فرصة محققة في الشوط الأول، وفرصتين في الشوط الثاني. عذر الطقس ورفض علي إبراهيم التعذر بسوء حالة الطقس، مؤكداً بأن الرطوبة الشديدة تأثر بها لاعبو المنتخبين، كما تأثر فيها جميع من كان في ملعب المباراة. وعن توقيت البطولة فيما كان مناسباً أم لا، قال علي إبراهيم بأن هذه البطولة تقام سنوياً في هذا التوقيت، وهي ليست بالمرة الأولى، وهذا أمر راجع للجنة التنظيمية، ونحن علينا أن نكون جاهزين متى ما كانت البطولة. وتمنى مدرب منتخبنا أن يظهر لاعبو منتخبنا بأداء أفضل في مباراة اليوم أمام الكويت، مؤكداً بأن الفرصة لا تزال قائمة، متمنياً أن يحقق المنتخب الفوز هذا المساء، من أجل الحفاظ على الحظوظ في التأهل للدور النصف النهائي للبطولة. وكان منتخبنا الأولمبي قد خسر ضربة البداية أمام شقيقه البحريني أمس الأول، ليحصل المنتخب البحريني على ثلاث نقاط، فيما بقي رصيد منتخبنا خالٍ من النقاط. ومثل منتخبنا في مباراة أمس الأول كلاً من أحمد شامبية في حراسة المرمى، محمد إسماعيل، عبدالسلام محمد، حمد الحمادي، محمد سالم في خط الدفاع، خالد جلال، أحمد برمان، عامر عمر، يونس أحمد في خط الوسط، والثنائي سالم صالح وجمال إبراهيم في خط الهجوم. وحصل منتخبنا الأولمبي على فرصة خطيرة في الدقيقة الرابعة عشر من عمر الشوط الأول، عندما توغل سالم صالح بين الدفاعات البحرينية، وأرسل كرة عرضية كرةً خطرة، مرت من أمام المرمى البحريني دون أن تجد أية متابعة إماراتية، لتضيع فرصة هدف محقق على أبيضنا الأولمبي. ونجح مهاجم البحرين الأولمبي حمد الدخيل في إدخال الفرحة على البحرينيين في الدقيقة العشرين، عندما تلقى تمريرة بينية ذهبية داخل منطقة جزاء الإمارات، وسددها قوية في شباك أحمد شامبية معلنةً عن تقدم الأحمر البحريني بهدف نظيف. لم ينجح بعدها لاعبو منتخبنا الأولمبي في إدراك التعادل في الشوط الأول، لينتهي الشوط بتقدم البحرين بهدف نظيف. أجرى علي إبراهيم مدرب منتخبنا تبديلين بين شوطي المباراة، حيث دفع بسالم علي كلاعب محور بديل لأحمد برمان، فيما دفع بعبدالله الجمحي كجناح بدلاً من عامر عمر. وتحس الأداء في الشوط الثاني بعض الشيء، ولكن النتيجة بقيت على ما هي عليه، وأضاع يونس أحمد كرةً خطرة عندما توغل في جهة اليسار، وسدد كرة قوية، أمسكها الحارس البحريني على مرتين. كما ألغى حكم المباراة هدفاً لمنتخبنا الأولمبي بداعي التسلل، بعد أن نجح سالم علي من عكس كرة عرضية جميلة من ركلة حرة مباشرة. وتوالت التغييرات الهجومية لمدرب منتخبنا علي إبراهيم، حيث دفع بيوسف أحمد بدلاً من جمال إبراهيم، ثم أدخل يوسف سعيد بدلاً من سالم صالح كابتن المنتخب كتغيير رابع وأخير. وكاد أن ينجح البديل يوسف سعيد في إدراك التعادل في الدقيقة الأخيرة في الشوط الثاني، بعد أن أرسل يونس أحمد كرة ذهبية ليوسف سعيد، حولها برأسه، ولكن كرته ارتطمت في الأرض، وعلت العارضة البحرينية بقليل، لتضيع فرصة تسجيل التعادل، وليعلن بعدها حكم المباراة انتهاء الشوط الثاني، ليفوز الأحمر البحريني على منتخبنا الأولمبي بهدف نظيف. الجمحي: لم نوفق أمام «الأحمر» المنامة (الاتحاد) - أكد عبدالله الجمحي لاعب خط وسط منتخبنا الأولمبي لكرة القدم بأن المنتخب لم يوفق في مباراة أمس الأول أمام البحرين، فيما وفق المهاجم البحريني في هز شباك منتخبنا وتحقيق الفوز للبحرين. وأضاف: تلقينا هدفاً مبكراً في شوط المباراة الأول، ثم حاولنا جاهدين في تحقيق التعادل، ولاحت لنا أكثر من فرصة، ولكننا لم نوفق في التسجيل. وتمنى الجمحي أن يكون التوفيق حليفنا في مباراة اليوم أمام الكويت، مؤكداً بأنهم كلاعبين سيقومون بتنفيذ ما هو مطلوب منهم من قبل الجهاز الفني، من أجل تحقيق الفوز. الحمادي: نأمل تجاوز «الأزرق» المنامة (الاتحاد) - أكد حمد الحمادي مدافع منتخبنا أنهم عازمون على تقديم أداء مغاير في مباراة اليوم أمام الكويت عما ظهر عليه الفريق أمام البحرين، مؤكداً بأن عامل الطقس والرطوبة العالية أثرا بشكل كبير في مباراة الافتتاح. «الفنية» توافق على زيادة التبديلات المنامة (الاتحاد) - وافقت اللجنة الفنية على زيادة عدد التغييرات في المباراة الواحدة، حيث أصبح مسموحاً لكل فريق بإجراء أربع تغييرات بدلاً من ثلاثة، وذلك في الاجتماع الذي أقيم مساء أمس الأول. وكان هنالك مقترح إماراتي قدمه جمال بوهندي مدير منتخبنا الأولمبي خلال الاجتماع الفني للبطولة، يقتضي برفع عدد التغييرات إلى خمسة بدلاً من ثلاثة، ولكن اللجنة الفنية بعد اجتماعها وافقت على زيادة التغييرات إلى أربعة فقط بدلاً من ثلاثة. ولقي قرار اللجنة الفنية ترحيباً من قبل المنتخبات الخليجية، لأن ذلك سينعكس بشكل إيجابي على المنتخبات، خاصةً أن البطولة تقام في ظروف مناخية صعبة للغاية.

المصدر: المنامة
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©