الاتحاد

الرياضي

أندريو بارسون يزور"الهيئة" ويؤكد: استضافة أبوظبي لـ "الألعاب العالمية" تعزز مكانة "أصحاب الهمم"

سعيد حارب وأندريو بارسون والحضور خلال اللقاء

سعيد حارب وأندريو بارسون والحضور خلال اللقاء

منير رحومة (دبي)

أشاد أندريو بارسون، رئيس اللجنة البارالمبية الدولية، بالبنية التحتية المتطورة التي تزخر بها الإمارات والخدمات الراقية المقدمة لأصحاب الهمم، التي تسهم في تفعيل دورهم بالمجتمع وإنجاح مختلف الأحداث الرياضية التي تستضيفها الدولة، وأكد أن استضافة الإمارات للألعاب العالمية للأولمبياد الخاص الشهر المقبل بمشاركة أكثر من 7 آلاف رياضي يمثلون أكثر من 192 دولة، يعد دعماً كبيراً لأصحاب الهمم إقليمياً وعالمياً، وإسهاماً حقيقياً في تغيير المفاهيم السائدة تجاه هذه الفئة من أفراد المجتمع، نظراً لأهمية الحدث الرياضي الكبير.
جاء ذلك خلال استقباله سعيد حارب نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة بمقر الهيئة بدبي، بحضور خالد عيسى المدفع، الأمين العام المساعد، ومحمد محمد فاضل الهاملي، رئيس اتحاد رياضة أصحاب الهمم، عضو اللجنة البارالمبية الدولية، وعمر عبدالرحمن آل علي رئيس قسم اللجنة الأولمبية والاتحادات والجمعيات الرياضية في الهيئة. وقال أندريو: «أبهرني كثيراً ما رأيته من إمكانات إدارية وخدمات لوجستية في الإمارات، بالإضافة للخبرة الكبيرة في إدارة الفعاليات والأحداث والتعامل مع مختلف الفئات والأنماط، الأمر الذي يعكس حرفية مبنية على ممارسة خلقت ما نراه الآن من إبداع وتميز»، وأبدى إعجابه الكبير بالخدمات الموجهة إلى أصحاب الهمم، ابتداءً مما شاهده في المطارات وشركات الطيران الوطنية التي توفر كل سبل الراحة لهذه الفئة ووصولاً لكافة المرافق الأساسية والترفيهية في الدولة التي تساهم في تذليل كافة الصعاب أمامهم، ليحظوا بكل مقومات الحياة الطبيعية.
وأضاف: «الإبداع والتميز الإماراتي سيقدم للعالم حدثاً إنسانياً رائعاً ودون شك تحظى الإمارات بمركز جغرافي مميز يجعلها قبلة العالم ومصدر تجميع لكل الرياضيين، كما أن خدماتها واستراتيجيتها المبنية على أسس التسامح والتعايش وتعزيز كافة أنواع سبل خدمة المجتمع للأسوياء وأصحاب الهمم، جعلت منها قبلة البطولات والفعاليات العالمية وحلم أبطال الرياضة والريادة في كل مكان»، مضيفاً بأن الإمارات أصبحت مركزاً رئيساً لبطولات المنطقة ومؤكداً أن هذه الفعاليات لا تعود بالنفع على الإمارات فحسب، بل تخدم المنطقة ككل وتعزز مكانتها وتساهم في سرعة نقل المعرفة والخبرة البينية بين دول المنطقة. واختتم أندريو حديثه بالإشارة إلى أن استضافة الإمارات للبطولة البارالمبية ستغير من نظرة الكثيرين للاعبين وتعزز مكانتهم عالمياً، وتوجه بالشكر الجزيل إلى الهيئة العامة للرياضة واللجنة البارالمبية واتحاد أصحاب الهمم، وكافة القطاعات الرياضية والخدمية في الإمارات، على الجهود الملموسة التي من شأنها رفع الرياضة البارالمبية عالمياً.
وأوضح سعيد حارب، الأمين العام لمجلس دبي الرياضي، أن الإمارات تملك بنية تحتية حديثة ومتطورة تمنح الرياضة مرتكزاً قوياً لاستضافة أكبر التظاهرات والفعاليات العالمية، مما يجعلها منصة لاستقطاب الأحداث الرياضية التي شاهدها الجميع، سواءً على مستوى آسيا أو على مستوى أندية العالم أو غيرها، ويؤكد في نفس الوقت الحرص على الاقتداء بتوجيهات القيادة الرشيدة لإظهار هذه الأحداث بالصورة التي تليق بمكانة الدولة.
واعتبر أن إشادة البرازيلي أندريو بارسون بعد زيارته لنادي دبي لأصحاب الهمم وما شاهده من بنية تحتية وخدمات متطورة، يؤكد الجهد الكبير الذي تبذله الإمارات في سبيل منح أصحاب الهمم المكانة التي يستحقونها في المجتمع. وأضاف: «زيارة رئيس اللجنة البارالمبية الدولية للدولة تعزز الثقة في البنية المتوافرة لأصحاب الهمم، والاهتمام الذي تلقاه هذه الفئة داخل المجتمع والمقومات التي رآها تعد بالنسبة لنا هي الزاد الأساسي الذي نستطيع أن نترجم من خلاله إمكاناتنا وخبرتنا في تنظيم الأحداث والبطولات الدولية تحت مظلة واحدة وهي الإمارات». وأوضح أيضاً أن ما وصلت إليه الإمارات من تطور على المستوى الرياضي فنياً وإدارياً يبعث على الفخر والاعتزاز، وخاصة فيما يتعلق بتنظيم البطولات والفعاليات القارية والعالمية.

درع «الهيئة» للجنة البارالمبية
قدم سعيد حارب نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة درعاً تذكارية لأندريو بارسون، رئيس اللجنة البارالمبية الدولية، في ختام الزيارة التي قام بها إلى مقر الهيئة بدبي، وأبدى شكره وتقديره للحفاوة البالغة التي وجدها خلال زيارته للدولة بما يعكس المكانة التي توليها الرياضة الإماراتية إلى أصحاب الهمم.

اقرأ أيضا

حمدان بن راشد يستقبل بعثة أرسنال الإنجليزي اليوم