الأربعاء 6 يوليو 2022
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
نخيل تستعجل تسليم عقود وحدات جميرا بارك للقضاء على السوق السوداء
نخيل تستعجل تسليم عقود وحدات جميرا بارك للقضاء على السوق السوداء
25 أكتوبر 2006 23:30
دبي - حسين الحمادي: تستعد شركة نخيل لتسليم عقود البيع في الفلل التي تم بيعها بالمراحل الأولى من مشروع ''جميرا بارك'' السكني، حيث سيتم تسليم العقود النهائية بشأن الوحدات السكنية مع المشترين والمستثمرين بالمشروع خلال الايام القليلة القادمة، وبحسب ما أكدته مصادر مطلعة بالشركة لـ ''الاتحاد'' فان هذه الخطوة التي تعد سريعة نسبيا قياسا بالمشاريع العقارية الأخرى (شهر ونصف)، تأتي بهدف الحد من عمليات تلاعب وعمليات بيع غير موثقة قد تتم في السوق الثانوي للعقارات أو ما يعرف بـ ''السوق السوداء''، حيث لاحظت الشركة من خلال مشاريع سابقة، قيام عدد كبير من المستثمرين بتنفيذ عمليات بيع غير موثقة لدى الشركة تهدف إلى جني الربح السريع، واستغلال تأخر تسليم العقود لفترات كانت تصل إلى شهرين أو ثلاثة اشهر من الحجز، وإيهام المشترين الجدد بوجود مميزات وتفاصيل قد لا تكون موجودة أصلا وذلك سعيا لرفع أسعار هذه الوحدات وتحقيق اكبر قدر من الأرباح منها في ظل عدم توفر عقود تفصيلية توضح للمستثمرين الجدد حقيقة هذه التفاصيل· وحذر يوسف كاظم مدير عام أول مشاريع جزر جميرا وقرية جميرا بشركة نخيل، من عمليات البيع التي يتم تنفيذها بالسوق الثانوي والتي لا يتم توثيقها لدى الشركة، وقال ان الكثير من هذه العمليات تشهد عمليات تلاعب نتيجة لعدم اتضاح الصورة أمام المشترين الجدد، مشددا على انه من الضروري ألا تتم أي عمليات بيع دون الرجوع إلى الشركة حيث يمكن إنهاء كافة الإجراءات اللازمة بشكل قانوني وموثق لضمان صحة ودقة كافة المعلومات· وأضاف ان الشركة تهدف من خلال هذه الخطوة إلى ضبط السوق الثانوي ووضع حد لاستغلال فئة من المستثمرين للتأخير في تسليم العقود، مشيرا في الوقت نفسه إلى ان وجود مراحل قادمة لبيع وحدات مشروع (جميرا بارك) حدت إلى حد كبير من عمليات التلاعب التي كانت تتم في مشاريع أخرى، حيث يستطيع أي مستثمر راغب في الشراء، انتظار طرح الوحدات الجديدة ضمن مراحل البيع القادمة بدلا من شراء وحدات من المستثمرين الحاليين بأسعار عالية· ودعا إلى النظر بجدية للمشاكل التي تحدث في السوق الثانوي للعقارات، مؤكدا ضرورة قيام المطورين الرئيسيين للمشاريع بحملات توعية تهدف إلى تثقيف المستثمرين بالمشاكل التي قد يتعرضون لها عند تنفيذ عمليات شراء غير موثقة من خلال وسائل الإعلام المختلفة· كما دعا كاظم إلى استحداث تشريعات قانونية تهدف إلى ضبط السوق الثانوي، والسيطرة على عمليات الشراء التي تنفذها بعض الشركات والمكاتب العقارية التي تقوم بشراء مجموعة من الوحدات بالمشاريع الجديدة ومن ثم بيعها بأسعار مرتفعة·
المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©