السبت 21 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي
«الأثقال» والجولف والتنس تدشن مشاركة الإمارات اليوم
«الأثقال» والجولف والتنس تدشن مشاركة الإمارات اليوم
16 أغسطس 2013 22:02
الصين(وام) ـ افتتح الشيخ أحمد الفهد الصباح رئيس المجلس الأولمبي الآسيوي مع المسؤولين الصينيين أمس، دورة الألعاب الآسيوية الثانية للشباب التي تستضيفها مدينة نانجينج الصينية وتستمر حتى السبت المقبل. وتضمن حفل الافتتاح كلمة عمدة القرية الأولمبية وكلمة للشيخ أحمد الفهد الصباح ثم قسم اللاعبين والحكام إلى جانب تقديم عروض فنية وحركية وقتالية لشباب وشابات نانجينج منها الجمباز الإيقاعي والفن التراثي الصيني مصحوبة بالموسيقى التصويرية والمؤثرات والغناء الفلكلوري. وتقام منافسات الدورة في ألعاب القوى والسباحة والغطس وكرة القدم والتنس والرجبي والغولف والمبارزة وكرة السلة والتايكواندو ورفع الأثقال والبادمنتون وكرة الطاولة وكرة اليد والجودو والإسكواش والرماية. البداية باليد وقد انطلقت منافسات كرة اليد وكرة القدم قبل الافتتاح الرسمي للألعاب في حين تنطلق معظم المنافسات اليوم. وكانت معظم منتخباتنا قد أدت مرانها، حيث من المقرر أن يمثلنا اليوم في رفع الأثقال وزن 62 كيلوجراماً لاعبنا أحمد خليفة صاحب فضية العرب فيما يشارك المر المري صاحب ذهبية العرب في وزن 85 كيلوجراماً. وقال مدرب منتخبنا إبراهيم حسونة، إن منتخبنا أدى مرانه في صالة المركز الوطني للمعارض رقم 6 والتي تبعد عن القرية الأولمبية نحو 23 كيلومتراً وقد سبق التدريب الاجتماع الفني التقليدي الذي يتم فيه تلقي كافة التعليمات والتوقيتات وتثبيت الأسماء والأوزان وغيرها من الأمور الفنية. وقال: منتخبنا جاء لكي ينافس وليس للنزهة رغم قوة المنافسين خاصة كوريا والصين واليابان في الأوزان الخفيفة وإيران في الأوزان الثقيلة، كما أدى منتخب الجولف مرانه بإشراف مدربه جيزون فورقات، حيث يمثل منتخبنا اليوم كل من عبدالله القبيسي وأحمد سكيك وهما من الناشئين الواعدين وتعد المشاركة الحالية هي الأولى للاعبين على المستوى الآسيوي وبهذه القوة. أما كرة الطاولة فيمثلنا فيها كل من عبدالله المحيسني وسعيد صالح ويدرب المنتخب شان كي، وفي الجودو فإن منتخبنا يضم كلا من سيف الزعابي وراشد المشقري ويتولى مسؤولية الفريق المدرب تيمور محمد، حيث يمتلك اللاعبون الخبرة التي تكفيهم لأداء جيد، ولكن الألعاب القتالية ألعاب لحظية يتوقف عليها توفيق اللاعب في أداء حركة معينة في تلك اللحظة وموقف الخصم ومدى استعداده ويقظته في نفس التوقيت. وفي التنس، قال هشام البرامي مدرب منتخبنا، إن الفريق تدرب أمس في ملعب خلاء “أكاديمية الصين” وسوف يبدأ لاعبنا عبدالله أهلي مشواره بالبطولة اليوم فيما سيلعب زميله فهد الجناحي يوم غد أمام نظيره الكويتي داوود هاشم، وهي مباراة مهمة للجناحي وفي الرماية قال المدرب حسن محسن إن لديه ثلاث راميات هن ياسمين تهلك وانتصار غلام في رماية البندقية 10 أمتار وجواهر المازي في المسدس 10 أمتار، وهن راميات واعدات، إلا أن الرماية متقدمة المستوى في آسيا خاصة في الصين واليابان وتايلاند وكوريا وغيرها، وقد وصل المنتخب متأخراً مساء أمس الأول، ولم تسنح ظروف الراميات بالتدريب بسبب حفل الافتتاح، فيما سيدخل الفريق اليوم أجواء البطولة، حيث يدخل التدريب الرسمي وهو أشبه بمنافسات البطولة وترمومتر لقياس المستوى الفني والبدني لجميع الرماة. مشاركة واسعة وتشارك الدول العربية في هذه الدورة مشاركة واسعة واعدت فرقها منذ فترة في إطار استراتيجية كل لجنة أولمبية لإعداد رياضييها وتهيئتهم لهذه الدورة والاستحقاقات التي تليها، وفي مقدمتها دورة ألعاب التضامن الإسلامي المزمع إقامتها خلال شهر سبتمبر المقبل بإندونيسيا. ويضم وفدنا في البطولة 39 شخصاً يشاركون في تسع رياضات هي المبارزة والجولف والتنس والسباحة وكرة الطاولة ورفع الاثقال والرماية والجودو والتايكواندو. كما تشارك السعودية في الدورة بـ 11 لعبة والكويت في 13 لعبة وقطر في ثماني رياضات وعمان في ثلاث. ومن جانبه، أشاد الشيخ أحمد الفهد بالجهود الكبيرة التي بذلتها مدينة نانجينج الصينية سواء على صعيد حفل الافتتاح أو التنظيم الفني للمنافسات، مؤكداً أن هذا ليس بغريب على الصين التي اعتادت أن تحتضن كبريات الدورات. وتوقع الشيخ أحمد الفهد في كلمته خلال حفل الافتتاح نجاح ألعاب نانجينج، والتي تأتي قبل عام من استضافة هذه المدينة لدورة الألعاب الأولمبية الثانية للشباب، وأشار إلى أن الدورة تحظى بمشاركة أكثر من ثلاثة آلاف رياضي ورياضية وإداري وحكم من جميع الدول الأعضاء في المجلس الأولمبي الآسيوي.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©