الرياضي

الاتحاد

غنتوت ينهي تحضيرات كأس سلطان بن زايد للبولو

اللجنة المنظمة تولي المهرجان اهتماماً خاصاً (الاتحاد)

اللجنة المنظمة تولي المهرجان اهتماماً خاصاً (الاتحاد)

غنتوت (الاتحاد)

أنهى نادي غنتوت لسباق الخيل والبولو، كافة الترتيبات اللوجستية والفنية، لتنظيم مهرجان كأس سلطان بن زايد للبولو، والمقرر له يوم الجمعة المقبل، تحت رعاية سمو الشيخ فلاح بن زايد آل نهيان رئيس النادي، وهي المبادرة المتميزة التي تأتي ضمن مبادرات النادي، والتي تقام على مدار الموسم.
ويقام المهرجان تحت شعار «الوفاء لأهل العطاء»، تقديراً من النادي لما قدمه المغفور له بإذن الله الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، من دعم تراث الإمارات والحفاظ عليه، من خلال مبادراته المستمرة على مدار سنوات طويلة.
ولم تكن مبادرة النادي في إقامة مهرجان فقط، بل امتد الأمر إلى تسمية الملعب الرئيسي باسم ملعب سلطان بن زايد، وهو الملعب الذي سيتم تدشينه في افتتاح المهرجان، وقامت اللجنة المنظمة للمهرجان، برئاسة زايد خليفة الزعابي، المدير التنفيذي للنادي، بعمل الترتيبات اللازمة للحدث الكبير، والذي سيشمل العديد من الفعاليات الترفيهية المجتمعية المصاحبة، منها عروض الخيالة بمشاركة نادي تراث الإمارات، ثم تقديم عرض القفز الحر بالمظلات، بعدها تنطلق المباراة الاستعراضية، بعزف النشيد الوطني بمشاركة فرقة الموسيقى الاتحادية.
وتجمع المباراة بين فريقي غنتوت ياس، الذي تقوده سمو الشيخة ميثاء بنت محمد بن راشد آل مكتوم وناصر الشامسي، فيما يقود فريق غنتوت مازيراتي الثنائي الدولي الإماراتي يوسف بن دسمال وعلي المري، بمشاركة عدد من اللاعبين المحترفين الأرجنتينيين، وكانت اللجنة المنظمة قد بدأت، أمس، في طرح منتجات النادي، التي سيتم السحب عليها في ختام فعاليات مهرجان الجمعة.
وأكد زايد خليفة الزعابي، المدير التنفيذي لنادي غنتوت، رئيس اللجنة المنظمة للحدث، عقب الاجتماع التحضيري، الذي عقد أمس الأول، بمقر النادي، أن النادي أطلق «هاشتاج» يحمل اسم بطولة سلطان بن زايد للبولو، على مواقع التواصل الاجتماعي، للترويج للمهرجان، المقام تحت عنوان «الوفاء لأهل العطاء»، ودعوة الجماهير للحضور بالمجان. وأوضح، أن اللجنة المنظمة أنهت كافة التحضيرات لإقامة المهرجان الأول، الذي سيتحول بداية من النسخة الثانية إلى بطولة سنوية، تضم العديد من الفرق المحلية والإقليمية الدولية، بناء على توجيهات سمو رئيس النادي، وسيتم وضعه في الأجندة السنوية لبطولات النادي، بداية من موسم 2020-2021، مع تصنيف هو الأعلى للبطولات الموجودة على أرض الدولة. وأكد أن الاجتماع، استعرض مع الشركاء الشكل النهائي للمهرجان، الذي يشارك فيه الشريك الاستراتيجي المتمثل في نادي تراث الإمارات ومركز سلطان بن زايد، حيث يسهم نادي تراث الإمارات بأنشطته التراثية والثقافية المتنوعة، في إنجاح المهرجان، من خلال أجنحة تعكس اهتمام النادي وحرصه على الحفاظ على التراث، والعمل على نشر ثقافته، من خلال العديد من الفقرات الأنشطة التراثية، التي تشكل إضافة حقيقية لعشاق المهرجان، ومن خلال إصدارات النادي في مختلف المجالات، بجانب خيمة الضيافة، والتعريف بفنون الفروسية بأنشطتها المتعددة والهجن والصيد بالصقور.

اقرأ أيضا

«الفارس» ينجح بـ «السيناريو المكرر»